إنطلاق الحفل الافتتاحي لمشروع الدبلوماسي

0 تعليق ارسل طباعة
المشروع الدبلوماسي The Diplomat: في السادس من شهر فبراير الجارى تم انطلاق الحفل الافتتاحي لمشروع «الدبلوماسي» في نسخته الثالثة وهو أحد مشروعات «مبادرة مشروع دبلوماسي مصري» الذى تستضيفه مكتبة الاسكندرية للعام الثانى على التوالى تحت إشراف الاستاذة هبه الرافعى مدير ادارة العلاقات العامة والاتصالات الدولية بمكتبة الإسكندرية و الاستاذة هدير أشرف مدير الأنشطة الشبابية بالمكتبة وبالشراكة مع كلية الدراسات الاقتصادية والعلوم السياسية بجامعة الاسكندرية تحت رؤية كلا من أ.د قدري محمود اسماعيل عميد الكلية وأ.د علي عبد الوهاب وكيل شئون الطلبة ، و الاكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى تحت رؤية كلا من أ.د حسام شوقى عميد شئون الطلاب بالأكاديمية ، وأ.د طه قاسم رئيس قسم العلوم السياسية بالأكاديمية ، وشارك في ذلك الاحتفال عدد من اساتذة الكليات والجامعة، وعدد من رجال الاعمال، وكذلك رؤساء المبادرات الشبابية بالإسكندرية ، و المتخصصين في مجال التناظر لدعم شباب المبادرات المشاركين في المشروع . . ويضم المشروع معظم المبادرات الشبابية للعمل التطوعي في الاسكندرية فى صرح واحد يدعو فيه المشروع للحوار البناء وتبادل وجهات النظر، وتعليم الشباب أسس التناظر وقواعده، حيث يعمل على طرح قضايا معاصرة تناقش اهتمامات الشباب بشكل علمي وعملى ، ينتهى بمسابقة ختامية بين المبادرات الشبابية تكون نموذجًا يحتذى به لتخريج كوادر قادرةعلي التناظر وابداء الراي في قضايا المجتمع المختلفة بشكل سليم . وشارك في دعم المشروع لهذا العام عدد من الراعاه والداعمين تأتى فى مقدمتهم شركة فى اى ماركتس تحت اشراف الاستاذ احمد معطي والتى تعد من الداعمين الداىمين للمشروع وكذلك مؤسسة معمل لريادة الاعمال تحت اشراف استاذ مؤمن غانم بتوفيرساحات عمل وبرامج تدريبية ، ومؤسسة ستارت هب تحت اشراف الاستاذ عبد الله احمد من خلال توفير برامج متخصصة عن ريادة الاعمال ويتم ذلك من خلال التعاون مع الاستاذة شروق خميس رئيس العلاقات العامة للمشروع . حيث ان النسخة الأولى للمشروع كانت بالتعاون مع المركز الثقافي البريطاني، ومؤسسة ستينج، ومركز الحرية للإبداع. اما النسخة الثانية فقد كانت بالتعاون مع مكتبة الإسكندرية، وعدد من المبادرات الشبابية في الإسكندرية. وقد أشارت الاستاذة رضوى زيان رئيس مشروع الدبلوماسى لهذا العام فى حديثها إلى شعار المشروع RAISE YOUR VOICE فشعار المشروع لهذا العام هى عبارة التى تتضمن فى مكنونها رسالة إلى الشباب لإبداء آراءهم فى قضايا المجتمع فإن المشروع يواكب التطورات الحالية التى يمر بها الشباب حيث انهم عصب المجتمع فاعربت فى حديثها على مدى اهمية المشروع فى تحقيق الرؤية الشبابية التى تشهدها بلادنا الحبيبة وذلك وفقآ لأهداف التنمية المستدامة مصر ٢٠٣٠ كما حدثنا الاستاذ مصطفى مجدى نائب رئيس المشروع عن القواعد المتبعة بالمشروع و ذكر لنا مراحل المشروع بالتفصيل الذى يبدأ بمرحلة التدريب الاكاديمى التى تتم تحت إشراف نخبه من الميسرين المختصين بهذا المجال والمعتمدين ايضا من المركز الثقافى البريطانى مرورا بالمرحلة الثانية وهى مرحلة التدريب المهارى من خلال تدريب المشاركين على نوعين من المهارات الشخصية والتناظرية ، بالإضافة إلى فريق بحث علمى يساعد المشاركين على كيفية الحصول على مصادر موثوق فيها ، ختامآ بمرحلة المسابقة النهائية وإعلان الفائز

أخبار ذات صلة

0 تعليق

Get new posts by email: