محافظ الإسكندرية يستقبل سفيرة كوبا لبحث مجالات التعاون بين الجانبين

0 تعليق ارسل طباعة

استقبل الدكتور عبد العزيز قنصوة محافظ الإسكندرية اليوم بمكتبه السيدة / تانيا اجيار فرنانديز سفيرة جمهورية كوبا ، وذلك لبحث كيفية توطيد و تدعيم العلاقات المشتركة بين الجانبين  في العديد من المجاولات .

 

وفي بداية اللقاء، رحب المحافظ بالسفيرة في الإسكندرية ، مؤكدا أن الإسكندرية مدينة عريقة ولديها مقومات عظيمة تجعلها في مصاف مدن عالمية ، كما استفسر من السفيرة عن المجالات التي يمكن أن تتعاون فيها مدينة الإسكندرية مع المدن الكوبية وخاصة المدن التي لديها مقاومات و طبيعة مشابهة للاسكندرية مثل مدينة هافانا وذلك لتبادل الخبرات.

 

وأكد قنصوة أن محافظة الإسكندرية يمكنها أن تقوم بالتنسيق بين وزارة التربية والتعليم والسفارة لدراسة إمكانية الاستفادة من الطريقة الكوبية في محو الأمية. مشيراً إلى أن المجتمع المدني بالإسكندرية له دور كبير في مجال محو الأمية لذا يمكنه دراسة إمكانية الاستفادة من التجربة الكوبية في مجال محو الأمية

 

وفي القطاع الصحي، أوضح قنصوة أن المحافظة لديها مساحات من الأراضي يمكن أن يتم بها انشاء منتجع طبي مجهز بأحدث الإمكانيات صحية وذلك بالتعاون مع الجانب الكوبي ، مؤكدا أن الأطباء المصريين على مستوى عالي من الكفاءة و مشهود لهم عالمياً، وان كليات الطب بالجامعات المصرية لها تصنيف عالمي وتؤهل الطبيب بشكل جيد جدا ، كما أشار المحافظ أن الاسكندرية بها مركز فريد في الشرق الأوسط بمجال القدم السكري

 

ومن جانبها، أوضحت السفيرة تانيا اجيار فرنانديز  ،ان هناك العديد من المجالات يمكن التعاون فيها مع الإسكندرية و خاصة في مجال محو الأمية والقطاع الصحي ، مشيرة إلى أن كوبا لديها طريقة معتمدة من اليونيسكو لمحو الأمية حيث يتم استخدام بعض التسجيلات لتعليم الكبار القراءة والكتابة بسهولة وذلك مع متابعة معلمين و استخدام مواد تعليمية تجعل الشخص يتمكن من القراءة و الكتابة خلال ٣ أشهر و يمكن أن تستخدم  في جميع اللغات ، مشيرة إلى أن كوبا ليس بها نسبة أمية منذ عام ١٩٦١ ، ولكن هذا الاسلوب في محو الأمية طريقة حديثة استخدمتها كوبا لمساعدة الشعوب الأخرى لمحو اميتها ، مضيفة كوبا ليس بها تسرب من التعليم .

 

وفيما يختص بقطاع الصحة فقد أشارت السفيرة إلى أن كوبا لها تجارب ناجحة في إنشاء مستشفيات بالجزائر وقطر و السعودية و ٣٣ دولة بافريقيا ، مؤكدة بأن الاطباء الكوبين على كفاءة عالية  ،مؤكدة أن الجانب الكوبي يمكنه أو يوفر أطباء في التخصصات التي يطلبها الجانب المصري كما أن القطاع الطبي في كوبا تمكن من إيجاد علاج معتمد للقدم السكري .

 

وأشارت السفيرة إلى انه يقام كل عام معرض دولي لرجال الأعمال بهافانا، و يمكن دعوة رجال الأعمال المصريين للمشاركة فيه و بحث سبل التعاون التجاري المشترك ،كما رحب المحافظ بالفكرة لتشجيع و تدعيم مجالات الاستثمار بين الجانبين.

أخبار ذات صلة

0 تعليق

Get new posts by email: