الأدلة الجنائية تعاين حريق شركة الإسكندرية للبترول

0 تعليق ارسل طباعة


عاين خبراء الأدلة الجنائية،  آثار حريق شركة الإسكندرية للبترول، إنفاذا لقرار النيابة العامة، لمعاينة الحريق وتحديد بدايته ونهايته للوقوف على أسبابه.

بدأت الواقعة بتلقي اللواء محمود أبوعمرة، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن الإسكندرية، إخطارًا من قسم شرطة الدخيلة، بنشوب حريق بمواسير المادة النافثة، بشركة الإسكندرية للبترول، بمنطقة المكس، خلف ملعب استاد حرس الحدود بغرب الإسكندرية.

على الفور انتقلت القيادات الأمنية وضباط قسم شرطة الدخيلة، وسيارات الإطفاء ورجال الحماية المدنية، بالإسكندرية، بالإضافة إلى سيارات المنطقة الجغرافية للبترول.

تبين من المعاينة نشوب حريق بمواسير ماده نافثة على مساحه ٦ أمتار في ١٠ أمتار، وتم السيطرة عليه قبل امتداده لباقي أجزاء المصنع، كما تبين أن السبب في اشتعال النيران هو سقوط إحدى الرافعات على المواسير ما أدى لنشوب النيران.

تحرر المحضر اللازم بالواقعة وبالعرض على النيابة أمرت بندب خبراء الأدلة الجنائية لمعاينة آثار الحريق وسرعة إجراء تحريات المباحث حول الواقعة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق

Get new posts by email: