مشروع إنتاج طاقة كهربائية نظيفة عن طريق هضم الحمأة وإنتاج غاز الميثان منها

0 تعليق ارسل طباعة


 زار رئيس الجهاز التنفيذي لمياه الشرب والصرف الصحي المهندس" حسن الفار" مشروع هضم الحمأة الناتجة من محطة التنقية الشرقية لمعالجة الصرف الصحي في الإسكندرية، ورافقهم المهندس "حسام الريفي" عضو مجلس إدارة شركة المقاولون العرب، والمهندس علاء شلبي، رئيس قطاع الإسكندرية بالشركة، والمهندس يسري عبد الرازق، مدير فرع الإسكندرية بالشركة.

وخلال الجولة، اطَّلع المسئولون على مكونات المشروع، والذي يهدف إلى تخفيض الحمأة الناتجة من المحطة بمقدار 30%، وإلى إنتاج طاقة كهربائية نظيفة عن طريق هضم الحمأة وإنتاج غاز الميثان منها، ويتكون المشروع من 4 هواضم عملاقة سعة 16 ألف متر مكعب، وخزان لاستقبال الحمأة وخزان لتخزينها ومبنى التوزيع وخزانان للغازات ووحدة لمعالجة الغازات الحيوية، ومبنى لتوليد الكهرباء من الغازات الحيوية، وينفذ المشروع اتحاد بين شركتي المقاولون العرب وشركة سويز.

وأضاف مسئولو المشروع، أنه تم استخدام أحدث أساليب وتكنولوجيا البناء في المشروع كالشَّدات المنزلقة والخرسانات غير المُنفذة للهواء، ويخضع المشروع حاليًا للاختبارات والتوصيلات التي تسبق تجارب التشغيل المقرر الانتهاء منها بحلول العام الجديد.

وفي ذات السياق، زار الوفد مشروع صرف صحي أبو تلات والذي تنفذه شركة المقاولون العرب ويتكون من ثلاث محطات رفع وشبكات انحدار وخطوط طرد ومحطة معالجة بطاقة 35 ألف متر مكعب/ يوم.

أخبار ذات صلة

0 تعليق

Get new posts by email: