الانتهاء من ترميم 100 مخطوطة قبطية وتسليمها لكنيسة الروم الأرثوذكس في الإسكندرية

0 تعليق ارسل طباعة


صرح  المطران ناركيسوس الوكيل البطريركي للروم الأرثوذكس بالإسكندرية، أن فريق ترميم متحف المخطوطات في مكتبة الاسكندرية، انتهى من المرحلة الأولى لترميم مخطوطات المكتبة القديمة التابعة لطريركية الروم الارثوذكس في الاسكندرية وسائر افريقيا، وتم تسليمها للبطريركية رسمياً، حيث بدأت أعمال الترميم بها في 2011.

وأضاف «ناركسيوس» أن المرحلة الاولى شملت 100 مخطوطة من أندر وأقدم المخطوطات بمكتبة البطريركية، حيث يصل اجمالى المخطوطات حوالى 520 مخطوطة عبارة عن نصوص فلسفية وتاريخية ودينية تعود إلى العصر البيزنطى، مشيرا إلى أن معظمها يرجع عمرها إلى 900 سنة بعد ميلاد السيد المسيح وتتراوح بين 1100 و1400 سنة.

وأشار إلى أنه سيتم اقامة احتفالية بمناسبة انتهاء المرحلة الاولى من ترميم المخطوطات البطريركية بمقر مكتبة الاسكندرية يو 6 أكتوبر المقبل، والتي سيسلط عليها الضوء في مجلدًا خاصًا يقدم في هذه الفعالية ويحضرها البابا ثيودروس، بابا وبطريرك الإسكندرية وسائر أفريقيا، والدكتور مصطفى الفقي مدير المكتبة، وخرلامبوس باكريتزيس مدير مؤسسة «Anastasios G. Leventis» القبرصية التي ساهمت بشكل كبير مالياً في هذا العمل برمته لتُظهر للعالم أجمع ما يمكن أن يقدمه التعاون الجيد بين الدولتين (مصر وفبرص) ومنظماتهما فيما يتعلق بأمور ذات عناصر ثقافية وتاريخية مهمة.

وأوضح أن أعمال الترميم يأتى بمقتضى البرنامج المتفق عليه لترميم مخطوطات البطريركية بين المكتبة ومؤسسة ليفنتيس Leventis من نيقوسيا الممولة للمشروع.

وتابع:«المخطوطات المرممة تشمل مخطوطات طقسية وخدمات كنائسية شهرية وموسيقية وفلسفية ولاهوتية باللغتين اليونانية والعربية، وتشمل المعالجة الكيميائية وترميم ورقمنة 100 مخطوطة من مقتنياتها، بإجمالي عدد صفحات بلغ حوالى 24868 صفحة».

يشار إلى أن أقدم مخطوطة manuscript codex في مكتبة رقم 34، ويعود تاريخها إلى القرن العاشر وهي من الرقوق (الجلد) أو المخطوطة الأرجوانية رقم 491 والتي تعود إلى القرن الخامس والمكتوبة بأحرف كبيرة كما تحوي المكتبة مخطوطات تحتوي مجموعات؛ لتراجيديا إسخيلوس ويوربيدس ولأعمال أفلاطون الفلسفية رقم 193 وأرسطو مخطوطة رقم 87 من القرن الثالث عشر فضلاً عن مخطوطات نادرة مثل المخطوطة رقم 248، والتي هي دراسة دائرة الشمس وخسوف القمر، كتبت في عام 1902،ومثل المخطوطة رقم 430، والتي تحتوي على الأساطير Aesopian myths وهي واحدة من الأندر في جميع أنحاء العالم فضلاً عن العديد من المخطوطات تحمل المنمنمات الرائعة متعددة الألوان من الفن البيزنطي رائعة، وزينت بشكل متطور والعناوين الملونة بشكل كبير ترجمات والأحرف الأولى وترد هذه الزينة من قيمة فريدة من نوعها في المخطوطات رقم 35 (حياة القديسين، مايو- اغسطس)، رقم 65 (القداس الإلهي للقديس يوحنا الذهبي الفم ولباسيليوس الكبير)، رقم 66 (لنفس المضمون) ورقم 86 (إنجيل مقدس صغير).

كما تحتوى المكتبة البطريركية القديمة على 157 مخطوطة (Codices) خاصة بأرشيف البطريركية التاريخي، التي يظهر فيها النواحي الإدارية وخدم البطريركية والرعوية والاجتماعية الدينية لرعاياها، فضلا عن اهتمام البطريركية للأمور الكنائسية من القرن السادس عشر حتى مطلع القرن العشرون كما تحوي المكتبة فرمان السلطان سليم الأول (1512-1520م) الذي منحه للبابا يواكيم (1487-1567م)، بابا وبطريرك الإسكندرية وسائر أفريقيا الأرثوذكسية، في عام 1517م يؤمِّن على كل امتيازات البطريركية، كما يضمن للبابا يواكيم مزاولة مهامه البطريركية أمام الدولة«.

وذكر مصدر بمتحف المخطوطات بمكتبة الاسكندرية، أنه يوجد معملين آلى ويدوى ويتم في المعمل اليدوى بعد تصوير المخطوطات رقمياً معالجتها من الفطريات الموجودة وتدعيم الأوراق بمواد كيماوية لإزالة الحموضة والاتساخات والبقع التي تغطى النصوص، وبعدها يتم عمل تعقيم كامل من خلال اجهزة معدة خصيصاً لهذا الغرض، وبعدها يتم ازالة الحشرات وما تعرضت له النصوص من افات، ثم يعقب ذلك مرحلة الترميم اليدوي ويتم فيها معالجة القطوع والتشققات في المخطوط أو استكمال بعض الاجزاء من خلال الاستعانة بورق مصنوع خصصياً للترميم، يعقبها مرحلة تجميع الأوراق من الأول وعمل ما يسمى «الحبكة»، أو الشيراز حيث يتم وضع المخطوط داخل «كفر» من الجلد لحمايته بعد عمل العزل والتعقيمات اللازمة له وإعادة تجليده، وفى المرحلة الرابعة والاخيرة من جهود الترميم يتم عمل علبة حفظ مخصوصة خالية من الحموضة بنظام معين ويتم وضع المخطوط فيها من خلال قاعدة بينات وباركود لكل مخطوط يشمل تاريخ الترميم ووقت التسليم وعدد الصفحات وقيمته .

أخبار ذات صلة

0 تعليق

Get new posts by email: