الارشيف / صحة

أستاذ مساعد المخ والاعصاب يضع فكرة إنشاء أول مؤسسة في افريقيا والشرق الأوسط لعلاج التوحد

 

مرض التوحد أو الذاتوية هو أحد الاضطرابات التابعة لمجموعة من اضطرابات التطور المسماة باللغة الطبية اضطرابات في الطيف الذاتويّ (Autism Spectrum Disorders - ASD)، يظهر في سن الرضاعة قبل بلوغ الطفل سن الثلاث سنوات على الأغلب.

بالرغم من اختلاف خطورة وأعراض مرض التوحد من حالة إلى أخرى، إلا أن جميع اضطرابات الذاتوية تُؤثر على قدرة الطفل على الاتصال مع المحيطين به وتطوير علاقات متبادلة معهم.

تُظهر التقديرات أن 6 من بين كل 1000 طفل في الولايات المتحدة يُعانون من مرض التوحد وأن عدد الحالات المشخصة من هذا الاضطراب تزداد على الدوام.

من غير المعروف حتى الآن إذا كان هذا الازدياد هو نتيجة للكشف والتبليغ الأفضل فعالية عن الحالات، أم هو ازدياد فعليّ وحقيقي في عدد مصابي مرض التوحد، أم نتيجة هذين العاملين سويًا.

بالرغم من عدم وجود علاج لمرض التوحد حتى الآن، إلا أن العلاج المكثف والتشخيص المبكر يُمكنه أن يُحدث تغييرًا ملحوظًا وجديًا في حياة الأطفال المصابين بهذا الاضطراب.

ونجح وليد خلف على أبو زيد – أستاذ مساعد المخ والاعصاب – جامعة سوهاج أن يضع فكرة  بروتوكول تشخيص وعلاج وتأهيل حالات التوحد ، قائلا : نطمح ان تكون مصر الرائدة في علاج التوحد، وتمتلك اول مؤسسة في افريقيا والشرق الأوسط تقدم بروتوكول متكامل (HANS)، لتشخيص وعلاج وتأهيل حالات التوحد ، وتقديم خدمة متميزة على أسس علمية معتمدة بمواصفات عالمية، في مكان واحد يتمتع بأعلى مستويات مقاييس الجودة العالمية، يتبني ويرعى أطفال التوحد.  

وأضاف أستاذ المخ و الأعصاب أن الرسالة تهدف إلى تغيير مفهوم التعامل مع حالات التوحد، من حيث التشخيص والعلاج والتأهيل وزيادة نسب الشفاء للأطفال مرضى التوحد، للوصول لنسب شفاء غير مسبوقة.

 وأوضح الدكتور وليد أن قطاعات المؤسسة: مكون من خمس قطاعات رئيسية وهي: القطاع الطبي: 1- قسم الفحص الجيني: ويقدم هذا القسم خدمات لتحديد الفئات الأكثر عرضة للإصابة بالتوحد 2- قسم الكشف المبكر: يقدم هذا القسم خدمات الاكتشاف المبكر لحالات التوحد من خلال: - التقييم الاكلينيكي بواسطة أطباء متخصصين لفحص الطفل وتقييم حالته الحالية. - استبيانات متعمقة لأسرة الطفل يتم تحليلها عبر قاعدة بيانات دقيقة لتحديد نوع الحالة المرضية للطفل ودرجتها. 3- الفحوصات وتشمل فحوصات معملية التصوير بالرنين المغناطيسي للدماغ ، وفيديو لتخطيط المخ. 4- قسم المخ والاعصاب: 5- يختص بالكشف عن الأمراض المصاحبة للأطفال المصابين بالتوحد مثل (فرط النشاط - الصرع - الشلل الدماغي - متلازمة داون - أو أي أمراض أخرى داخل الجهاز العصبي) 6- قسم الأمراض المناعية: يختص بالكشف عن أي أمراض مناعية مصاحبة للأطفال المصابين بالتوحد مثل (متلازمة فراجيل اكس أو أي أمراض مناعية أخرى) 7- قسم الأطفال: تشخيص أي مرض يصيب الأطفال المصابين بالتوحد وإحالة الحالة إلى أقسام العلاج للتأكد من أن العلاج لا يتعارض مع رؤيتنا. 8- قسم التخاطب والسمعيات 9- قسم طب وجراحة العيون 10- قسم الاسنان 11- قسم الطوارئ والعيادات الخارجية قطاع الطب التكاملي: 1- قسم التغذية العلاجية: ويختص هذا القسم بتوفير: - 7 درجات من الأنظمة الغذائية المتخصصة لعلاج حالات التوحد - أغذية عضوية (خضروات - فواكه) المياه القلوية المناسبة لأطفال التوحد - الزيوت الطبيعية المناسبة للطهي - منتجات عضوية خالية من السكر لتحلية العصائر والمشروبات. - الاملاح المناسبة في الطهي - الاملاح المناسبة في إزالة السموم والمعادن الثقيلة من أجسام الأطفال المصابين بالتوحد - منظفات طبيعية مناسبة للأطفال المصابين بالتوحد 2- قسم الطب العلاجي: يختص هذا القسم بتوفير ما يلي: - الطب التكاملي (المعالجة المثلية المعروف بالهوميوباثي) - العلاج بالزيوت العطرية الطبية الأساسية - المكملات الغذائية الطبية الدولية الضرورية لعلاج التوحد. قطاع التأهيل والدمج: 1- قسم التأهيل: برنامج تأهيل مناسب وفعال للأطفال المصابين بالتوحد من خلال: - تأسيس علاقة حميمة بين الوالدين والطفل والمجتمع. - تطبيق برامج تعليمية فعالة. - جعل الطفل يتخطى التصرفات التكرارية. - جعل الطفل يتخطى التصرفات المؤذية. - أن يصبح الوالدين مدرس واثقاً ومؤيداً للطفل؟ - تحفيز الطفل للتعلم وأن يستمتع بالتعليم. - خلق أجواء مثالية للتعلم. - تعليم الطفل التوحدي الكلام. - أن يكون الوالدين مسترخين أثناء التعلم. - أن نتخذ موقف ثابت مغلف بالأمل أثناء التعليم. 2- قسم العلاج الطبيعي وهو من اهم الأقسام التي تختص بتأهيل الإعاقات الحركية التي قد تكون مصاحبة لحالات التوحد 3- قسم الفنون الترفيهية 4- -قسم الرياضة: تأهيل الأطفال من خلال الرياضات الفردية والجماعية 5- قسم الارشاد النفسي والتأهيل الاسري: ويختص بوضع الرسائل الخاصة بشرح مفهوم التوحد وكيفية التعامل مع الحالات واسرهم والتقبل المجتمعي لحالات التوحد وتقديم الدعم النفسي والمعنوي للأطفال واسرهم من خلال الاعلام والبرامج التدريبية. 6- قسم الدمج: منصة تطوير تعليمية خاصة للأطفال المصابين بالتوحد من بين أنواع مختلفة من المؤسسات التعليمية (من الحضانة إلى الجامعة).

ويهدف إلى إنشاء خطة مفصلة حيث يمكن للموظفين الفعالين والمهنيين، جنبًا إلى جنب مع الموارد الكافية والخطة الصارمة الواضحة والمدروسة ، خلق بيئة تعليمية فعالة، حيث يمكن لجميع الأطفال المصابين بالتوحد الازدهار والنمو. مما يمنحهم شعوراً بالثقة بالنفس، ويجعلهم يشعرون بقيمتهم في الحياة، ويدرك قدراتهم وإمكاناتهم في سن مبكرة، والشعور بالانتماء لأفراد المجتمع الذي يعيشون فيه ويدخلون سوق العمل وينضمون إلى عجلة الإنتاج. قطاع العلاقات العامة والتسويق والتدريب وتكنولوجيا المعلومات: 1- قسم الشراكات والعلاقات الخارجية: ويختص بإبرام شراكات وبروتوكولات ومذكرات تفاهم مع المؤسسات المتخصصة في علاج التوحد عالميا (الوخز بالإبر ، الطب الصيني ، الكازارولوجيا ، العلاج بالأوزون ... إلخ) ، واعداد برامج التبادل الطلابي لتأهيل العاملين بالمؤسسة ومتابعة كافة الأبحاث العالمية وعقد المؤتمرات لتبادل الخبرات. 2- قسم التدريب والتعليم: يقوم المركز بالتوأمة مع كلية الدراسات العليا للأمومة والطفولة بجامعة عين شمس، بدعم برنامج زمالة مركز علاج التوحد لتدريب وخلق أجيال مدربة متخصصة من الأطباء والتمريض وعلاج طبيعي لرفع مستوى الرعاية المقدمة لمرضى التوحد، 3- بنك المعلومات وقاعدة البيانات حصر كامل لحالات التوحد واسبابها ونسب الشفاء ونشر وتوثيق الأبحاث 4- قسم التسويق من خلال: قناة يوتيوب لنشر الوعي والتعريف بالتوحد محلياً وإقليمياً ودولياً ، وكسب تعاطف ودعم المجتمع ، لدعم أن التوحد ليس إعاقة ، وهو قابل للعلاج (أطفال التوحد عاديون ، يحتاجون فقط إلى الحب والأسلوب الخاص في التواصل) القطاع السكني: ويوفر مكان الإقامة لهم .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا

Get new posts by email: