الشجاعه والفتاة والعداله ثلاث كلمات تصف قضيه لفتاة تزج بمتحرش في السجن

الشجاعه والفتاة والعداله ثلاث كلمات تصف قضيه لفتاة تزج بمتحرش في السجن
الشجاعه والفتاة والعداله ثلاث كلمات تصف قضيه لفتاة تزج بمتحرش في السجن

"جبتلنا العار"،" أودى وشي فين من الناس" كلمات تلقى على الفتاة المصريه كما السهام إن حدث لها ما هو خارج عن طوعها، كلمات تستهدف البُنيه كالرصاص إن ما تعرضت لقذارة مجتمع وحاوية قمامه تسير على قدمين يسمى متحرش!.

 

اليوم فتاة أخرى تقع ضحيه لجملة( هو راجل يعمل اللي عايزه) وما الذي يجب أن ننتظره من هذا الرجل سوى هذا الفعل،فإنه لديه احتياجات وتربي أن يفعل ما يريده. أي. ع) فتاه من اسكندريه تشجعت وكسرت العادات ابتعدت عن هدف سهام التقاليد والتراث ورفعت صوتها لا لمجتمع فاسد،(ي، أ).

 

توجهت إلى الشرطه وسلمت فيديو كاميرا المحل الذي تعمل به والذي شهد الواقعه، سلمت الشئ الذي قد يكون وحيدا في مجتمعنا هذا لايرفض البوح بالحقيقه ولا يمكن أن يكذب. شهد الفيديو المتحرش وهو ينتظر الفتاه إلى أن عم السكون وذهب إليها ليخرج قذارته ولكنها صدته بل وهرولت إليه لتمسكه وعندما فر هاربا اتجهت إلى الشرطه.

 

قال مصطفى صالح محامي المجنى عليها انه قد لا يكون تحرش مباشر ولكن فعله تسبب لها بأذى نفسي وانه إن سكتنا عن هذا الفعل فقد يفعله غيره وغيره وأستشهد بقوله" الساكت عن الحق شيطان اخرس" وبالتالي فقد طالبت النيابة العامة بتفريغ كاميرات المراقبة بالمنطقة وبالمحل الخاص بالمجني عليها وتوصيف القضية سيكون ارتكاب فعل فاضح في الطريق العام وتحريض على الفسق والفجور. فتاة من بين قله يجب أن نرفع لها القبه، سَلمت شُجاعتنا وسَلم الحق.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محمد عبد الحميد يكتب خطاب عاجل إلى : حضرات السادة القضاة حضرات المستشارين

معلومات الكاتب

 
Get new posts by email: