الارشيف / متفرقات من خارج الإسكندرية

الصين تعمل على مكافحة فيروس كورونا الجديد بشكل فعال وإيجابي

منذ أن بدأ فيروس كورونا الجديد في الانتشار، أطلقت السلطات الصينية سلسلة من تدابير الوقاية والمكافحة لكبح الوباء.

فسرعان ما طورت مؤسسات البحث علمي، مجموعة اختبارات للكشف عن المرض، أدت إلى تسريع تأكيد الإصابة بالمرض بعد انتشار الالتهاب الرئوي.

وأصدرت اللجنة الوطنية للصحة خطة لمنع ومكافحة انتشار المرض، ويتم تحديثها بشكل مستمر وفقا لتطور وضع الالتهاب الرئوي.

كما أعلنت اللجنة أن البلاد ستتخذ تدابير لمنع ومكافحة الأمراض المعدية من الفئة ((أ)) لمحاربة الالتهاب الرئوي الذي يسببه فيروس كورونا الجديد بشكل فعال.

لصين تقدم دعما ماليا قويا للسيطرة على فيروس كورونا

في يوم 26 يناير 2020، خصصت الحكومة المركزية مليار يوان (143 مليون دولار أمريكي) لمكافحة انتشار الوباء وأرسلت احتياطيها من الإمدادات الطبية ونسقت نقل ملابس وأقنعة وقفازات ونظارات للوقاية للمناطق الأكثر تضررا، بحسب ما شياو وي مدير اللجنة الوطنية للصحة في مؤتمر صحفي.

وفي يوم 27 من يناير، خصصت لجنة الدولة للتنمية والإصلاح،أكبر مخطط اقتصادي في الصين، ما إجماليه 300 مليون يوان (حوالي 44 مليون دولار أمريكي) لدعم جهود ووهان ضد فيروس كورونا الجديد (2019-إن.سي.أو.في).

وتم تخصيص الأموال من ميزانية الاستثمار المركزية للبلاد من أجل بناء مستشفيين لتقديم العلاج الطبي للمرضى المصابين بالفيروس الجديد، وفقا للجنة.

وسيتم استخدام الأموال بشكل أساسي لشراء المعدات الطبية الرئيسية للمستشفيين لتزويد المرضى بموارد وعلاجات مركزة من قبل الخبراء الطبيين.

رصدت وزارة المالية الصينية يوم الاثنين (27 يناير) 4.4 مليار يوان (نحو 640 مليون دولار أمريكي) لدعم مكافحة فيروس كورونا في جميع أرجاء البلاد.

وقالت الوزارة على موقعها الإلكتروني في اليوم التالي إن تلك الاعتمادات المالية تشمل تخصيص 500 مليون يوان إضافية لمقاطعة هوبي بوسط الصين، وهي المقاطعة التي تفشى فيها الفيروس بدرجة خطيرة.

وحسب ما ذكرت وزارة المالية الصينية، إن الدوائر المالية على جميع المستويات في الصين رصدت إجمالي 11.21 مليار يوان (نحو 1.63 مليار دولار أمريكي) بحلول الساعة 12 من صباح يوم 27، للحد من انتشار فيروس كورونا الجديد.

وأوضحت وزارة المالية في بيان إلكتروني أن الأموال التي رصدت استخدمت بشكل أساسي في العلاج الطبي وشراء المعدات الطبية ولوازم السيطرة على الوباء.

في يوم 30 يناير، خصصت إدارة التنظيم باللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني مبلغ 108 ملايين يوان (نحو 15.57 مليون دولار أمريكي) لأعمال الوقاية والسيطرة على وباء كورونا الجديد.

وبحسب الإدارة، فإن الأموال خصصت من اشتراكات عضوية الحزب الشيوعي الصيني بغية تقديم العون للطواقم الطبية في الجبهة الأمامية وأعضاء الحزب على مستوى القاعدة الشعبية.

الصين تنجز بناء مستشفى جديد لمكافحة فيروس كورونا الجديد خلال 10 أيام

أنجزت الصين خلال 10 أيام بناء مستشفى مؤقت لمكافحة السلالة الجديدة من فيروس كورونا في ووهان، مركز تفشي الفيروس بمقاطعة هوبي بوسط البلاد.

وسلم مستشفى هوشنشان يوم الأحد في ووهان. والمستشفى مخصص لمعالجة المرضى المصابين بفيروس كورونا الجديد.

ويبدأ الطاقم الطبي الذي يبلغ إجمالي عدده 1400 فرد من القوات المسلحة الصينية، مكلفين بمهمة معالجة المرضى في مستشفى هوشنشان، العمل اليوم الاثنين. ويتكون هذا الفريق الطبي من 950 فردا من المستشفيات التابعة لقوة الدعم اللوجستي المشتركة التابعة لجيش التحرير الشعبي الصيني، و450 فردا من الجامعات الطبية التابعة للجيش والبحرية والقوات الجوية التابعة لجيش التحرير الشعبي الصيني، والذين انتقلوا إلى ووهان في وقت سابق.

وفي محاكاة لنموذج علاج مرض سارس الذي انتشر في بكين عام 2003، بدأت ووهان في بناء مستشفيين مؤقتين، هما ليشنشان وهوشنشان. وفي 23 يناير، بدأ العمال العمل في مستشفى هوشنشان، بطاقة ألف سرير.

اقرأ أيضا: كيف يمكن للصين بناء مستشفى في ستة أيام؟

30 مليون شخص يشاهدون عملية إنشاء المستشفيات بمدينة ووهان على الإنترنت عند الساعة الثالثة فجرا

الصين تعزز إمدادات الوقاية الطبية لمكافحة فيروس كورونا

بذلت وزارة الصناعة وتكنولوجيا المعلومات قصارى جهدها لضمان إنتاج مواد الوقاية من الأوبئة ضمن معركة مكافحة فيروس كورونا الجديد.

وتم تسجيل نقص في الإمدادات الطبية، بما في ذلك النظارات الواقية والأقنعة، في ووهان، أشد المدن تضررا من تفشي فيروس كورونا الجديد، في وسط الصين.

حشدت وزارة الصناعة وتكنولوجيا المعلومات الصينية، جهود زيادة الإمدادات الطبية إلى ووهان، مركز انتشار فيروس كورونا الجديد.

نقلت الوزارة 14 ألف بدلة واقية و110 آلاف زوج من القفازات من الاحتياطي الطبي المركزي إلى مدينة ووهان الأشد إصابة بالفيروس.

ونسقت أيضا إمدادات طارئة تضم ثلاثة ملايين قناع و100 ألف بدلة حماية و2180 زوجا من النظارات الواقية.

وحثت الوزارة المقاطعات والمناطق المعنية على تنظيم المصنعين لاستعادة الإنتاج لتعزيز الإمدادات التي تشمل مطهرات وأجهزة لقياس الحرارة.

وبحلول نهاية يوم الأربعاء (29 يناير)، تم تسليم ما مجموعه 81 ألف بدلة واقية لوحدات العناية المركزة، ووصلت 68400 قطعة إلى مقاطعة هوبي الأكثر تضررا، حسبما ذكرت الوزارة.

وفي الوقت نفسه، تلقت هوبي 78300 زوج من النظارات الواقية حتى نهاية يوم الأربعاء، إلى جانب موازين الحرارة التلقائية بالأشعة تحت الحمراء وأقنعة الوجه التي تحمل تصنيف أن 95 وأطنان من المنتجات المطهرة، بحسب الوزارة.

وأعلنت وزارة النقل عن تدابير تعطي الأولوية لنقل إمدادات الطوارئ والعاملين الطبيين للمساعدة في السيطرة على تفشي فيروس كورونا الجديد في ووهان.

تعزيز إمدادات مدينة ووهان من الأقنعة والأغذية

تعمل الصين على تعزيز إمدادات مدينة ووهان من الأقنعة والأغذية والاحتياجات اليومية الأخرى الضرورية في إطار جهود البلاد لاحتواء تفشي فيروس كورونا الجديد.

سيتم توفير أكثر من مليوني قناع ومنتجات أخرى ذات صلة وإرسالها إلى مدينة ووهان، مركز تفشي فيروس كورونا الجديد، حيث قامت وزارة التجارة بتنسيق أعمال الإنتاج والإمداد مع حكومات محلية أخرى.

وأوضحت الوزارة أن مخزون الأسواق من المستلزمات اليومية الضرورية كاف في ووهان والأماكن المحيطة بها، مع تسجيل عمليات تراجع بأسعار المنتجات الأساسية مثل الخضروات.

ويتم إمداد الأسواق بأغذية مثل البيض والأسماك ولحم البقر ولحم الخنزير من خلال أكثر من 300 محطة إمداد محلية خاصة بعيد الربيع. كما تمت مطالبة المتاجر والصيدليات ومحطات الغاز بمواصلة العمل على مدار الساعة، بينما تم تشجيع المطاعم على توصيل وجباتها إلى الأسر.

 تدابير صارمة لكبح انتشار فيروس كورونا الجديد عبر الحدود

عززت الصين إجراءات الحجر الصحي على النقل العام داعية إلى إجراء العزل الفوري ونقل المرضى المصابين بفيروس كورونا إلى أقرب مراكز الرقابة.

تعزيز إجراءات الحجر الصحي في وسائط النقل العامة

وصدر هذا الأمر في إشعار من قبل مجموعة عمل متعددة القطاعات بقيادة لجنة الصحة الوطنية لمكافحة تفشي الفيروس، حيث يتوجب عند العثور على حالات مؤكدة أو مشتبه فيها من الالتهاب الرئوي الناجم عن فيروس كورونا الجديد على القطارات والحافلات والسفن والطائرات، يتوجب على مشغلي النقل العام "اتخاذ تدابير العزل والتهوية والتطهير على الفور في وسائل النقل العامة". فضلا عن إخطار أقرب محطة مراقبة على الفور.

وطلب الإشعار من الحكومات المحلية إنشاء محطات مراقبة في محطات الحافلات والموانئ والمطارات لإجراء الحجر الصحي لفيروس كورونا، وعدم ترك أو إهمال أي مرضى تأكدت إصابتهم بالفيروس أو اشتبه بإصابتهم به.

السكك الحديدية الصينية تكثف تدابير مكافحة فيروس كورونا الجديد خلال موسم ذروة السفر لعيد الربيع

شددت السلطات الصينية تدابير مكافحة وباء فيروس كورونا الجديد، حيث نزل عدد كبير من الأشخاص إلى الشوارع وعادوا إلى عملهم بعد عطلة عيد الربيع.

وحصلت مقاطعة هوبي، الأشد تأثرا بتفشي الفيروس، على موافقة من السلطات المركزية لتمديد العطلة لفترة أخرى. وطلبت مدن عديدة من الشركات تعليق العمل لكبح الوباء.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا

Get new posts by email: