الارشيف / اخبار اسكندرية

نقيب الصحفيين بالإسكندرية يطالب بسحب تنظيم مهرجان الإسكندرية السينمائي الدولي

طالب، رزق الطرابيشي نقيب الصحفيين في الإسكندرية، وزير التضامن ومحافظ الإسكندرية، بسحب تنظيم مهرجان الإسكندرية السينمائي، والذي يعقد سنويا بواسطة الجمعية المصرية لنقاد وكتاب السينما برئاسة الأمير أباظة، لما يشوبه من سوء تنظيم وإهدار حق صحفيي الثغر في تغطية بشكل يليق بهم. وأكد الطرابيشي، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد في مقر النقابة الفرعية، اليوم السبت، أنه سيقدم بشكوى رسمية ضد الأمير أباظة بسب إهانة الزملاء الصحفيين في الإسكندرية، كما سيتقدم بمذكرة رسمية إلى النقيب العام للصحفيين في القاهرة، وسط حضور مجلس نقابة الصحفيين وعدد من صحفيين المحافظة، وسامي حلمي رئيس مهرجان الإسكندرية السينمائي الأسبق. وأضاف الطرابيشي، أن مهرجان الاسكندرية السينمائي قبل 5 سنوات كانت دور العرض بالمحافظة، تعرض كل الأفلام المشاركة بالمهرجان حتى يسمح للأسر المصرية مشاهدة العديد من الأفلام والثقافات المختلفة، قائلا إن إدارة المهرجان جعلت هذا الحدث لا يحمل الطابع السكندري، حيث أن الضيوف وطاقم الصحفيين تمت استضافتهم من القاهرة، ولم يترك المجال للصحفيين السكندريين أصحاب الأرض. وخلال المؤتمر تم إصدار بيان، جاء به إن مسئولي الجمعية يجمعون أمولاً طائلة من وزارة الثقافة ومحافظ الإسكندرية وبعض الرعاة كالمؤسسات ورجال الأعمال؛ من أجل مهرجان وصفه بأنه لا يمت لمهرجانات السينما من قريب أو بعيد فضلاً عن المعاملة السيئة التى يلقاها صحفيين الإسكندرية والتي بلغت حد الاستهتار بنقابة الصحفيين، ولم تستفد منه الإسكندرية، وفقا لتعبيره. وقال "الطرابيشي" خلال البيان "إن الملايين التى تجمعها الجمعية سنويا تصرف على إقامة بعض أعضاءها بالفنادق الخمس نجوم وأحبائهم من المعارف وأسرهم على حساب المهرجان، ومن أموال التبرعات التي تدفعها الدولة لتضيع هباء على مجموعة أعضاء الجمعية والصحفيين المقربين"، مطالبا وزيرة الثقافة الدكتور إيناس عبدالدايم، ومحافظ الإسكندرية الدكتور عبدالعزيز قنصوه، بإلغاء المهرجان ووقف الدعم السنوى للجمعية وإسناد تنظيم المهرجان لأبناء الإسكندرية من الفن السابع ومكتبة الإسكندرية. واختتم البيان بالإشارة إلى أنه ليس طبيعيا أن يقام مهرجانا يحمل اسم الإسكندرية وينظمه بعض القائمين عليه من خارج عروس البحر الأبيض المتوسط، دون أي فائدة فنية أو حضور للفنانين الكبار، مطالبا بسحب تنظيم المهرجان من الجمعية المصرية لكتاب ونقاد السينما، معللا ذلك بأنه يستنزف الملايين من الجنيهات لاستضافة بعض الأفراد والتي لا تعود علي أهالى الاسكندرية أو المحافظة بشئ. وأضاف الطرابيشي، أنه سيرسل مذكرة إلى الدكتور عبدالعزيز قنصوه محافظ الإسكندرية، والدكتورة إيناس عبدالدايم وزيرة الثقافة؛ لسحب الثقة وتنظيم الحدث من الجمعية الحالية، عارضا مثالا ناجحا بمهرجان الإسكندرية للأغنية، الذي يلاقي نجاحا كل عام، ويشعر به أهالى الاسكندرية فى الشارع من خلال الحفلات الغنائية التي تقام بالميادين العامة، مما يسمح للجمهور السكندري بملامسة الثقافة الفنية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا