الارشيف / اخبار اسكندرية

رسالة من الغربة لأمي الحبيبة للشاعر السكندري احمد عوض الزعيم

أمي الحبيبة فاكره ياامي لما كان الليل يليل كنت باجي عليكي اميل كنت اخاف اكمني عيل و لما كنتي بتمرضي وتخافي حتي تفضفضي كنت باجي عليكي اكمل واما مال الحمل بيا والسنين غمت عنيا كنتي دايما حاسه بيه وفعز طل المغربيه بتخبي فيكي ياصبيه حتي وانتي معايا خايف كنت حاسس كنت شايف كنت بدلع شويه فاكره ياامي الذكريات طب فاكره لما تعبت منك لما جالي الطبيب ليلتها وكنتي خايفه يقولوا مات شفت دموعك شفت وجوعك جوه ضلعوك حتي خضوعك لما بتدعي ولما بتبكي من سكات كنت آخاف اقعد لوحدي وجوه حضنك كنت آبات فاكره ياامي الذكريات لما كبرت وقلت اسافر كنت خايف اقول يوميها حسيتي بيها ودموعي دي اللي كانت علي خدك مش لاقي حد يطفيها وجراحي دي اللي عماله تسيل علي يدك والغربه اللي بتطول وتزيد علي عدك مش لاقي جراح تساويها انا اسف وحشتيني ياامي ووحشني اكلك وكلمه صباح الخير يابني قوم الفطار جاهز وحشتني جبنتك وسمنتك ووحشني حتي العيش الناشف انا اسف ووحشني صحابي وقعدتهم معايا ساعه المغربيه وقلوبهم اللي كانت دايما صافيه والضحكه اللي هيا والقعده في الطل والهوا ووحشتني حبيبتي لما كنت باخدها ونتمشي معاها عالكورنيش سوا ووحشني دلعك عليا لما كنت بديكي بايدي الدوا سامحيني ياامي انا اسف دا انا المدبوح وانا والمجروح وانا المصنوع من طينك وانا اللي مهما بعدت عنك بشتاقلك ومسيري في يوم راح اجيلك وارتاح وانا جمبك وابكي علي يدك وانا نايم علي سريرك لما كنت بنام في حضنك كنت بطمن لقربك سامحيني ياامي انا اسف دا انا ابنك وانا سندك وانا ظهرك وانا اللي لحم كتافي من خيرك انا اللي بعدت وانا اللي عندت وانا اللي ضعفت من غيرك كان نفسي افضل جمبك واكون اسير في سجونك انا اللي بعدت عنك وانا اللي كدبت وانا اللي كنت بخونك انا اسف انا اللي كنت تملي معاها جاحد عمري في يوم ماكنت اساعد كانت بتضحك وتعاتبني كنت اهد وهيا تبني كنت ازعل وتصالحني كنت اغلط وتسامحني كنت ازعق كانت تسبني ولما بهدي تقولي يابني اكمني الحليه باه واكمني اخر العنقود لما كان ظهري ينكشف كنت بميل عليها عشان اكون مسنود الغربه يومها بسنه واللي يستاهل انا وفبعدك حاسس اني بموت سمعت الاهانه من غيرك وماكنش بيطلعلي صوت نفسي ارجع واشوف كل حاجه في بيتنا زي ماهيا اسال عليكي ويقوليلي لساكي في دور العباده وترجعي تصحيني من نومي وتفرشيلي بايدك السجاده وتحضريلي الفطار اللي بحبه وازعق معاكي كالعاده واسوق في دلعي عليكي حبه واتمادي واشبع من حنانك اللي اتحرمت منه كتير وحشتيني ياامي ووحشني ابويا اللي مابيسالش عني وحشني منه كلمه يابني عارفه ياامي في الغربه لما صحابي شافوا صورتك قالولي شبهك اخد لونك اخد شكلك اخد طيبتك حتي ملامحمك اخد السمار منك وضحكتك وغمزتك وهمستك وقلبتك عليا لما بتقلبي اخد حتي سواد عيونك كل سنه وانتي طيبه ياامي فاكر ومش ناسي ان النهارده عيدك وازاي حقدر انسي بس مانتي عارفه ابنك حبيبك اللي متربي علي ايدك بعتلك.خطابي اليوم مسجل بعلم الوصول عشان يفضل الوداد والحب بينا موصول وفاخر كلامي بدعي وقول اللي اني استودعك امي اللهم فارزقها بزياره الرسول

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا