الارشيف / اخبار اسكندرية

" دمج ذوي الاعاقه في العمليه التعليميه " بمركز النيل للاعلام

 

ندوة بعنوان " دمج ذوي الاعاقه في العمليه التعليميه "

 

نظم مركز النيل للاعلام برئاسه أ/ شوقيه عتريس عبد الوهاب - مدير المركز اليوم الثلاثاء الموافق 11/12/2018 ندوة بعنوان " دمج ذوي الاعاقه في العمليه التعليميه " وقد حضر الندوة جمهور متنوع من مختلف المؤسسات الحكوميه والجمعيات الاهليه والشباب وذوي الاعاقه وطلاب المعهد العالي للخدمه الاجتماعيه وقد حاضر فيها

- أ/ رباب أبو العزم – رئيس مجلس ادارة جمعيه اصحاب الاراده

- أ/ بسمه صلاح – مدرب ومحاضر اتيكيت وتعديل سلوك

- د/ سهام الزعفراني – ماجيستير في التنميه والطاقه البشريه ودكتوراه في ادارة الاعمال وموجه عام تعليم فني بمديريه اتربيه والتعليم

وقد أدار الندوة أ/ أيه محد عبد الرحمن – أخصائي اعلام ومسئول المتابعه بمركز النيل للاعلام بالاسكندريه

وقد دارت الندوة حول عده نقاط مختلفه حيث قامت أ/ رباب أبو العزم بتوضيح بعض المصطلحات الغير واضحه والخاصه بذوي الاعاقه الوارده في نص القانون رقم 10 لسنه 2018 حيث أفادت بأنه يقصد بالشخص ذوي الاعاقه كما ورد بنص الماده (1) بالقانون هو كل شخص لديه قصور أو خلل كلي أو جزئي سواء كان بدنياً أو ذهنياً أو عقلياً أو حسياً متي كان مستقراً مما يمنعه عن المشاركه بصورة كامله وفعاله مع المجتمع وعلي قدم المساواه مع الاخرين .

وافادت أيضا أنه طبقا لنص القانون يعبر من يتراوح طوله بعد البوغ مابين 70-140 سم من الاقزام بغض النظر عن السبب الطبي لذلك وتعتبر القزامه فئه من فئات الاعاقه .

ثم تطرقت الي تعريف بعض المصطلحات الاخري الوارد في نص القانون ومنها مثل الخلل - الوقايه –التمكين – الحمايه الاجتماعيه -التواصل – التمييز علي أساس الاعاقه – الاتاحه – الترتيبات التيسيريه المعقوله – الدمج الشامل – التأهيل – شهاده التأهيل – التأهيل المجتمعي – بطاقه اثبات الاعاقه – بطاقه الخدمات المتكامله لذوي الاعاقه .

 

وتطرقت الي الحديث بعد ذلك د/ سهام الزعفراني - والتي دار حوارها حول كيفيه توظيف نوع الاعاقه في الانشطه المناسبه لها للاستفاده من قدراتهم المختلفه وكيفيه تأهيل المعلمين للتعامل مع الاطفال ذوي الاعاقه بالاضافه الي المعوقات التي تواجه ذوي الاعاقه في عمليه الدمج وأهمها كثافه الفصول مما يجعل المعلم ليس لديه القدرة علي الاهتمام بالطفل المدمج ، عدم وجود ضوابط لتصنيف الانواع المختلفه للاعاقه ، كثافه المناهج

وأضافت  أ/ بسمه صلاح أن الاعاقه العقليه قد تظهر من سن عام حتي 18 عام وتكون مرتبطه بالوظائف الذهنيه لدي الطفل مما تسبب صعوبات في التعليم أو في أداء المهارات اليوميه ، وأفادت أنه لابد من تربيه الاطفال علي حسن التعامل مع ذوي الاعاقه ومساعدتهم ولابد من احترام اختلاف طبيعه هذه الاطفال عن الاخرين و دمج الابتسامه عند التعامل معهم

واختتم الندوة د/ سهام الزعفراني بضرورة توفير التدريب الكافى للمدرسين لتأهيلها علي كيفيه التعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصه بكافه أنواعهم وايضا ضرورة توفير الشادو تيتشر في جمي فصول الدمج

 

اعداد مسئول البرامج : أ. مني خليل

                                                                              مدير المركز : أ. عزة مصطفي ماهر

  

                     

  

 

 

ندوة بعنوان " دمج ذوي الاعاقه في العمليه التعليميه "

 

نظم مركز النيل للاعلام برئاسه أ/ شوقيه عتريس عبد الوهاب - مدير المركز اليوم الثلاثاء الموافق 11/12/2018 ندوة بعنوان " دمج ذوي الاعاقه في العمليه التعليميه " وقد حضر الندوة جمهور متنوع من مختلف المؤسسات الحكوميه والجمعيات الاهليه والشباب وذوي الاعاقه وطلاب المعهد العالي للخدمه الاجتماعيه وقد حاضر فيها

- أ/ رباب أبو العزم – رئيس مجلس ادارة جمعيه اصحاب الاراده

- أ/ بسمه صلاح – مدرب ومحاضر اتيكيت وتعديل سلوك

- د/ سهام الزعفراني – ماجيستير في التنميه والطاقه البشريه ودكتوراه في ادارة الاعمال وموجه عام تعليم فني بمديريه اتربيه والتعليم

وقد أدار الندوة أ/ أيه محد عبد الرحمن – أخصائي اعلام ومسئول المتابعه بمركز النيل للاعلام بالاسكندريه

وقد دارت الندوة حول عده نقاط مختلفه حيث قامت أ/ رباب أبو العزم بتوضيح بعض المصطلحات الغير واضحه والخاصه بذوي الاعاقه الوارده في نص القانون رقم 10 لسنه 2018 حيث أفادت بأنه يقصد بالشخص ذوي الاعاقه كما ورد بنص الماده (1) بالقانون هو كل شخص لديه قصور أو خلل كلي أو جزئي سواء كان بدنياً أو ذهنياً أو عقلياً أو حسياً متي كان مستقراً مما يمنعه عن المشاركه بصورة كامله وفعاله مع المجتمع وعلي قدم المساواه مع الاخرين .

وافادت أيضا أنه طبقا لنص القانون يعبر من يتراوح طوله بعد البوغ مابين 70-140 سم من الاقزام بغض النظر عن السبب الطبي لذلك وتعتبر القزامه فئه من فئات الاعاقه .

ثم تطرقت الي تعريف بعض المصطلحات الاخري الوارد في نص القانون ومنها مثل الخلل - الوقايه –التمكين – الحمايه الاجتماعيه -التواصل – التمييز علي أساس الاعاقه – الاتاحه – الترتيبات التيسيريه المعقوله – الدمج الشامل – التأهيل – شهاده التأهيل – التأهيل المجتمعي – بطاقه اثبات الاعاقه – بطاقه الخدمات المتكامله لذوي الاعاقه .

 

وتطرقت الي الحديث بعد ذلك د/ سهام الزعفراني - والتي دار حوارها حول كيفيه توظيف نوع الاعاقه في الانشطه المناسبه لها للاستفاده من قدراتهم المختلفه وكيفيه تأهيل المعلمين للتعامل مع الاطفال ذوي الاعاقه بالاضافه الي المعوقات التي تواجه ذوي الاعاقه في عمليه الدمج وأهمها كثافه الفصول مما يجعل المعلم ليس لديه القدرة علي الاهتمام بالطفل المدمج ، عدم وجود ضوابط لتصنيف الانواع المختلفه للاعاقه ، كثافه المناهج

  •  

واختتم الندوة د/ سهام الزعفراني بضرورة توفير التدريب الكافى للمدرسين لتأهيلها علي كيفيه التعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصه بكافه أنواعهم وايضا ضرورة توفير الشادو تيتشر في جمي فصول الدمج

 

اعداد مسئول البرامج : أ. مني خليل

                                                                              مدير المركز : أ. عزة مصطفي ماهر

  

                     

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا