الارشيف / اخبار اسكندرية

هل يجد البريكست طريقه فى القمة العربية الأوربية ؟

 

 

بقلم : هدى الساعاتى :

هل يجد البريكست طريقه فى القمة العربية الأوربية ؟ سؤال ربما قد يجد إجابة فى شرم الشيخ حيق القمة العربية الأوربية برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسى، ودونالد تاسك رئيس المجلس الأوروبى.

وقالت وكالة رويترزإن لندن تأمل أن تتاح الفرصة لرئيسة الوزراء تريزا ماى فى لقائها الثنائى مع دونالد توسك، رئيس المجلس الأوروبى، للضغط من أجل الحصول على تنازلات من شأنها فتح الطريق للموافقة على اتفاق الانسحاب من قبل البرلمان البريطانى المنقسم.

ففي استفتاء بريكست الذى جرى في يونيو 2016، انحاز البريطانيون للخروج من الاتحاد الأوروبي، وتركوا ترتيبات الأمر للمفاوضات والاتفاقات بين حكومتهم ومؤسسات الاتحاد، وكان الطبيعي أن تنحاز الحكومة البريطانية للحلم الذي نادى به مواطنوها.

وعلى عكس المتوقع، اتجهت الحكومة البريطانية في مسار لا يبدو منحازا لخيارات البريطانيين، متبنية وجهة نظر الاتحاد الأوروبي ومؤسساته في بروكسل، بالإبقاء على مستويات كبيرة من التقارب عقب إنجاز مسألة الخروج، ما رأى كثيرون من البريطانيين أنه تحايل مباشر على نتائج الاستفتاء، وكانت المفاجأة أن هذه الرؤية تبناها وزراء فى حكومة تيريزا ماى إلى أن اصطدمت فى حائط العموم البريطانى برفضه خطة الخروج.

وذكرت صحيفة "صن" البريطانية مؤخرا أن بعض الوزراء في الحكومة حذروا رئيسة الوزراء تيريزا ماي من أنه يتعين عليها الموافقة على تأجيل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق أو مواجهة تمرد في البرلمان الأسبوع المقبل.

 

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا

Get new posts by email: