الارشيف / اخبار اسكندرية

إعادة فتح قسم الطوارئ بمستشفى الشاطبي الجامعي للنساء والتوليد بعد حريق أمس

أعلنت جامعة الإسكندرية، اليوم السبت، إعادة فتح قسم الطوارئ بمستشفى الشاطبي الجامعي للنساء والولادة، بعد التأكد من جاهزية غرف العمليات والعناية المركزية من خلال فريق هندسي متخصص,

كان قد ارتفع عدد مصابي حريق مستشفى الشاطبي للنساء والولادة بالإسكندرية، إلى 18 مصابا، حيث اندلع الحريق مساء اليوم الجمعة، بالطابق الثاني قسم النساء والتوليد، وذلك بسبب ماس كهربائي، وتم نقل جميع المصابين إلى مستشفيات الأميري التابع لجامعة الإسكندرية، ومستشفى "رأس التين العام " ، وحالة واحدة إلى مستشفى دار إسماعيل للولادة لتلقى العلاج المناسب، حيث تراوحت الإصابات بين اختناقات وجروح وحروق متوسطة أثناء عملية الإطفاء ,

كان اللواء محمد الشريف مساعد وزير الداخلية ومدير أمن الإسكندرية تلقى إخطاراً من قسم شرطة باب شرقي يفيد بورود بلاغ بنشوب حريق بإحدى غرف مستشفى الشاطبي بالطابق الثاني قسم النسا والولادة مما أدى لتهشم محتويات ونوافذ المستشفى ,

على الفور انتقلت القيادات الأمنية ورجال الحماية المدنية إلى موقع البلاغ وتم إخلاء طابقين بالمستشفى لحين السيطرة على الحريق، فيما تم الدفع بنحو 20 سيارة إسعاف لنقل المصابين للمستشفيات المجاورة,

تبين إصابة سيدات من المرضى والمرافقين لهن بالإضافة لإصابة 3 أطفال ومجموعة من المسعفين ورجال الحماية المدنية أثناء عملية السيطرة على الحريق، وإصابة طبيبة بالتواء فى القدم فيما تم فصل التيار الكهربائي

علي الصعيد ذاته ؛اصدر الدكتور احمد عثمان عميد كلية الاسكندرية بياناُ لتوضيح ماحدث في حريق مستشفى الشاطبي وجاء البيان كالتالي:

حدث في تمام الساعة ٦.١٥ مساء يوم الجمعة الموافق ٥ يوليو ٢٠١٩ حريق في إحدى الغرف الملحقة بعمليات الدور الثاني وهي مخصصة لوضع الأجهزة الطبية ، وعلى الفور تم التعامل مع الحريق عن طريق أفراد الأمن والسلامة والصحة المهنية بالمستشفى للسيطرة على الحريق وتم استدعاء الدفاع المدني ، كما تم إبلاغ السيد ا.د عميد الكلية ورئيس مجلس إدارة المستشفيات ، حيث تم تشكيل فريق إدارة للأزمة وتم تخصيص عنبر جراحة الأطفال بالمستشفى الرئيسي الجامعي لاستقبال الحالات المحولة من مستشفى الشاطبي مؤقتا ،

كما تم فتح غرف عمليات الدور الثاني بالمستشفى الرئيسي الجامعي تحسبا لاستخدامها للحالات المحولة اذا احتاج الأمر، وقد تم السيطرة على الحريق بالكامل في تمام الساعة ٧ مساء ، ولم يمتد الحريق خارج نطاق الغرفة ولم يصب أحد من المرضى أو الأطفال أو العاملين بالمستشفى. وتم تحويل عدد ١٢ حالة مترددة على الطوارئ الى المستشفى الرئيسي الجامعى لتلقى الخدمة الطبية للولادة الطبيعية او القيصرية,

 كما تم تحويل ٣ حالات يعانون من أعراض تنفسية نتيجة استنشاق الدخان المتصاعد وهم طبيبة وممرضة وفرد امن و تم إسعافهم على الفور وهم بحالة جيدة تماما, بالإضافة إلى حالة واحدة كانت محجوزة في العناية المركزة وتعانى من موت جذع المخ منذ اكثر من أسبوع وموضوعة على جهاز تنفس صناعي وتم تحويلها إلى العناية المركزة بالمستشفى الرئيسي الجامعي ، وحالة أخرى تم ولادتها ولادة طبيعية ،

 وباقي الحالات متواجدة بالمستشفى الرئيسي الجامعي وهم بحالة جيدة ويتلقوا العلاج والرعاية اللازمة هذا بالإضافة إلى ٣ اطفال بوحدة المبتسرين بالطوارئ وتم تحويلهم إلى وحدة المبتسرين الرئيسية بنفس المستشفى والتي تعمل بكامل طاقتها بكفاءة تامة وهم بحالة صحية جيدة لا صحة على الإطلاق لما تم تداوله عن وجود إصابات او وفيات بين الأطفال أو المرضى أو العاملين بالمستشفى ، و تؤكد إدارة المستشفيات أن مستشفى الشاطبي سوف تعاود عملها بصورة طبيعية ابتداء من باكر صباحا بإذن الله . وقد تم التنسيق منذ البداية مع السيد المحافظ، والسيد ا.د. رئيس الجامعة والسيد وكيل وزارة الصحة بالإسكندرية والمنطقة العسكرية الشمالية .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا

Get new posts by email: