الارشيف / اخبار اسكندرية

أبحاث جديدة فى اليوم الثانى لـ مؤتمر كلية الدراسات الإقتصادية و العلوم السياسية

 
تقدمت الدكتور احمد التهامى و تقديمه لبحثه بعنوان : تحليل الحركات الاجتماعية بين وحدة الموضوع و تعدد الاقترابات النظرية ، خلال مؤتمر كلية الدراسات الاقتصادية والعلوم السياسية جامعة الإسكندرية برئاسة الدكتور قدرى إسماعيل عميد الكلية ، وذلك بمشاركة عدد كبير من الباحثين المتخصصين في الاقتصاد والعلوم السياسية من جميع أنحاء الجمهورية. ويسهم في تنظيم المؤتمر أقسام الكلية (العلوم السياسية، والاقتصاد). 
وتأتي أهمية هذا المؤتمر من الأهمية الكبرى للمحاور الذي يناقشه، حيث تطرح محاور المؤتمر رؤى وأفكار وأطروحات بحثية مختلفة حول الاتجاهات المعاصرة في تمويل التنمية متضمنة دور المؤسسات الدولية في تمويل التنمية، والاستثمار الأجنبي المباشر، ودور الجهاز المصرفي في تمويل التنمية، والتمويل المحلي للتنمية، والقدرة على تحمل الدين العام الخارجي والداخلي، والتجارب الرائدة لتمويل التنمية. أما المحور السياسي والذي يشمل الاتجاهات المعاصرة في فروع العلوم السياسية فيتضمن الاتجاهات المعاصرة في دراسة النظرية السياسي وتاريخ الفكر السياسي، والاتجاهات المعاصرة في دراسة السياسة المقارنة، والاتجاهات المعاصرة في دراسة العلاقات الدولية.
وصرحالدكتور قدري إسماعيل عميد الكلية ورئيس المؤتمر أن المؤتمر هذا العام مشاركة متميزة من جانب مجموعة من الباحثين والأساتذة وكذلك مجموعة من الباحثين والخبراء من في مجالي الاقتصاد والعلوم السياسية للمشاركة بعروض حول أهم القضايا والتجارب الدولية التي يمكن أن تفيد مصر في مواجهة التحديات الراهنة والمستقبلية فيما يخص محاور المؤتمر. كما سيشارك في المؤتمر نخبة من الأكاديميين والباحثين والخبراء من كليات الاقتصاد والعلوم السياسية بالجامعات المصرية وكذا الجامعات ومراكز الأبحاث والدراسات في مصر، وممثلين عن المؤسسات والأجهزة الحكومية، وهيئة النيابة الإدارية، والمجتمع المدني.
وتشهد القاعة الكبرى بمقر الكلية بسموحة الجلسة الافتتاحية التي يحضرها الأستاذ الدكتور عصام الكردي رئيس جامعة الإسكندرية، والأستاذ الدكتور هشام جابر نائب رئيس جامعة الإسكندرية لشئون التعليم والطلاب والأستاذ الدكتور مختار يوسف نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث، والاستاذ الدكتور أحمد وهبان والأستاذ الدكتور محمد عابد "نائبا رئيس المؤتمر"، والأستاذ الدكتور علي عبد الوهاب نجا والأستاذ الدكتور أسامة العادلي. كما ستضم الجلسات لفيف من الأساتذة من رموز فرعي الاقتصاد والعلوم السياسية في مصر والأستاذ الدكتور محمد صفي الدين خربوش والأستاذ الدكتور عبد السلام نوير، والأستاذ الدكتور فخري الفقي والأستاذ الدكتور أحمد مندور والأستاذ الدكتور محمد عاشور والأستاذ الدكتور محمد سمير مصطفى والأستاذ الدكتور المرسي حجازي.
على جانب آخر يستهدف منظمو المؤتمر استخلاص سياسات وآليات لمواجهة أهم التحديات في مصر فيما يخص محاوره العلمية، ورفع توصياته إلى صانعي القرار والمسؤولين؛ وذلك تحقيقًا لهدف كلية الدراسات الاقتصادية والعلوم السياسية في الاستجابة إلى احتياجات النظام السياسي والمنظومة الاقتصادية المصرية، كما يهدف المؤتمر صياغة توصيات تتضمن رؤى مستقبلية، من خلال مشاركات الشباب والطلاب من أبناء الكلية ومناقشاتهم وذك لتمكينهم من تولي المسؤولية في مؤسسات الدولة المختلفة بعد تخرجهم على أسس علمية وخبرة عملية؛ حيث تشهد الكلية هذا العام تخريج الدفعة الأولى من طلابها. ويختتم المؤتمر أعماله في اليوم الثاني بجلسة ختامية تتضمن عرضًا لنتائج المؤتمر وتوصياته العلمية والعملية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا