الارشيف / اخبار اسكندرية

" أدباء و جوائز " فى صالون الثغر بـ " محمود سعيد للمتاحف " بالإسكندرية

نظم صالون الثغر بمركز محمود سعيد للمتاحف لقاء بعنوان  " أدباء و جوائز "  أمس الخميس ، بمقر المتحف برئاسة إيمان البرعى مدير المركز و مجدى الخطيب مسؤل الأنشطة و أسماء لطفى ، حاضر فيه الأديب أحمد فضل شبلول الحاصل على جائزة التفوق فى الأدب و الأديب منير عتيبة الحاصل على جائزة الدولة التشجيعية و مدير مختبر السرديات بمكتبة الإسكندرية .
وقال الاديب أحمد فضل شبلول أن "محمود سعيد" الذى الذى يحمل إسمه مركز ثقافى مكون من 3 متاحف فى الإسكندرية هو أول فنان تشكيلى مصرى يحصل على جائزة الدولة التقديرية عام  ووسام الإستحقاق 1960 ، ويعد من أوائل مؤسسي المدرسة المصرية الحديثة في الفنون التشكيلية ، و المركز الثقافى الذى يحمل أسمه هة فى الأصل منزله الذى اوصى أن يكون متحف بعد وفاته .
واضاف شبلول إنه حصل على جائزة الدولة التشجيعية عام 2008  ، عن ديوان شعر "أشجار الشارع إخواتى" و حصل هذا العام على جائزة التفوق فى الأدب على مجمل أعماله.
و نصح شباب الكتاب و الموهبيين فى الكتابة بالقراءة فى كل المجالات و الإحتكاك و التفاعل مع الوسط الثقافى و المشاركة فى انشطة قصور الثقافة و حضور العروض السينمائية .
ونوه الاديب منير عتيبة الحاصل على جائزة الدولة التشجيعية أن مختبر السرديات فى مكتبة الإسكندرية و الذى يوقوم بإدارته بدأ فى توثيق لقاءات المختبر ، و نجح فى تجميع 70 دراسة حول لقاءات عام 2015 .

ورأى عتيبة أن الجوائز الأدبية لا تعكس قيمة المبدع ولكن ما هى إلا تقيم مجموع أدبية لمجموعة أخرى ، مشيرا إلى أهمية القراءة و حرصه على نزول الكتب بى دى إف  لرواد المختبر قبل حضور اللقاء ، مشيرا إلى مجموعات الكتب الادبية التى توفرها الهيئة العامة للكتاب و منها مجموعة "ما ".

 ولفت إلى الدروس إلى يتلاقها الشباب من خلال ما يسمى بـ " سرديات الفتية " لتعليم كتابة القصة و الرواية ، متابعا حول رحلته فى الكتابة الإذاعية .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا

Get new posts by email: