الارشيف / اخبار اسكندرية

القنصل العام يؤكد :الصين تتخذ الإجراءات السريعة والحازمة للوقاية من الوباء والسيطرة عليه

 

متابعة / تيريز حبيب


أشارت جياولي ينغ قنصل عام جمهورية الصين الشعبية بالإسكندرية خلال المؤتمر الصحفي أن الوضع لا يزال صعبًا بشأن فيروس كورونا، غير أن الإجراءات التي اتخذتها الصين لها آثارً إيجابية يشكل عدد حالات الإصابة خارج الصين أقل من 1% من العدد الإجمالي  وأن معدل وفيات H1N1 عام 2009 17.4%، وMERS عام 2012، 34.4%، وإيبولا 40.4%، وبفضل الجهود التي تبذلها الصين، يبلغ معدل وفيات فيروس كورونا الجديد نحو 2%، أي أقل بكثير من الأرقام المذكورة أعلاه، وحتى الآن، عدد الشفاء 4 أضعاف لعدد الوفيات، والاتجاه الأساسي يتوجه إلى التحسن.
وأن المعركة ضد فيروس كورونا الجديد هو الشغل الشاغل للحزب الشيوعي الصيني والحكومة الصينية والشعب الصيني.
كما وصفت قنصل عام الصين بالإسكندرية جياو لينج مصر بأنها "الصديق وقت الضيق"، حيث أرسال الرئيس عبد الفتاح السيسي برقية لنظيره الصينى شى جين بينج والتي أكد فيها على أن الجانب المصرى إستقبل خبر إنتشار الفيروس بكل حزن ومشددا على قدرة الصين على التغلب على هذه الصعوبات بإعتبار الصين دولة عريقة الحضارة ولديها الإمكانيات الكافية لاحتواء هذا الفيروس وكان هذا خير دليل على الصداقة الودية بين الرئيسين والمستوى العالي لعلاقة الشراكة الاستراتيجية الشاملة بين البلدين.
وقد أكد الرئيس الصيني شي جين بينغ أن حياة وصحة الشعب لها الأولوية القصوى وقاد معركة مواجهة الفيروس بنفسه وعقد إجتماعات بشأن الوقاية من تفشي فيروس كورونا الجديد والسيطرة عليه حيث إتخذت الحكومة الصينية الاجراءات التالية:
- وضع اجراءات صارمة للسيطرة على حركة الناس
- ارسال فرق طبية من أنحاء الصين إلى هوبي
- توفير الإمدادات الطبية المطلوبة
- بناء مستشفيات جديدة
- دراسة الأدوية الجديدة لمواجهة الفيروس
- تطبيق التكنولوجيا علي أوسع نطاق 
كما تظل السلطات الصينية تشارك المعلومات مع الجهات العالمية المعنية وتتعاون بشكل منفتح وشفاف مع المجتمع الدولي للحفاظ على سلامة صحة العامة للعالم.
لقد حظيت اجراءات الحكومة الصينية علي تقدير من قبل منظمة الصحة العالمية            وكذلك المجتمع الدولي وأشادت منظمة الصحة العالمية الجهود الصينية المبذولة للتصدى لانتشار فيروس كورونا.
كما أشاد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش بالجهود الهائلة التي بذلتها الصين في الإستجابة لمنع تفشي فيروس كورونا الجديد ودعا المجتمع الدولي إلى تكثيف الجهود والإتحاد والتعاون لمواجهة هذا الوباء.
إنطلاقا من شعورالصين بالمسؤولية تجاه مواطنيها والمجتمع الدولي بذلت الصين حكومة وشعبا جهودا شاملة لمحاربة تفشي فيروس كورونا الجديد كما قاموا بالتعبئة العامة على المستوى الوطني والترتيبات الشاملة والاستجابة السريعة واتخذوا أكثر الإجراءات شمولا وحزما لمحاربة فيروس كورونا.
وستواصل الصين العمل مع مصر والدول الأخرى بروح الانفتاح والشفافية لمكافحة فيروس كورونا وضمان سلامة الصحة للمجتمع الدولي.
وأضافت قنصل عام الصين بالإسكندرية أنه لن يستمرهذا الفيروس القاسي بل ستستمر الصداقة العميقة وسوف نسعى جاهدين للعودة إلى الحياة الطبيعية في وقت مبكر ومواصلة التبادلات الودية مع جميع البلدان.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا

Get new posts by email: