الإسكندرية تشهد أكبر صلاة سبت لليهود في مصر منذ نصف قرن

الإسكندرية تشهد أكبر صلاة سبت لليهود في مصر منذ نصف قرن
الإسكندرية تشهد أكبر صلاة سبت لليهود في مصر منذ نصف قرن

تجمع أكثر من 180 يهوديًا من أصول مصرية مطلع الأسبوع الجاري في إلياهو هانبي، أقدم كنيس يهودي بمدينة الإسكندرية المصرية، للمشاركة في أكبر صلاة سبت لليهود في البلاد منذ نحو نصف قرن، بعد نحو شهر من إعادة افتتاحه.

 

ومن الجدير بالذكر أن كان يعيش بالاسكندرية أكثر من 40,000 ألف يهودي، لكن لم يبق منهم إلا كبار السن الذين تخطوا السبعين ، وقد لوحظ إحدى السيدات والتي تخطت هذا العمر وهي تصلي بالمعبد بعد انقطاع. وتستوعب قاعة الكنيس الضخمة ما يقرب من 700 من المصلين.

 

تجلسن المصليات عادة في الطابق العلوي في شرفة خاصة بهن، لكن المصلين تنازلوا عن العرف في فترة تجديد وترميم المعبد، وقد جلست المصليات خلف الرجال في الطابق الرئيسي. وكان معظم الوفد مكونًا من يهود يعيشون الآن في فرنسا وإنجلترا وإسرائيل والولايات المتحدة وأماكن أخرى. وأعادت الحكومة المصرية افتتاح الكنيس في يناير الماضي، بعد عامين من الترميم. من الجدير بالذكر أن المبنى القديم للمعبد بني في القرن الثالث عشروالهيكل الحالي أنشأ في خمسينيات القرن التاسع عشر، بعدما تعرض المبنى لأضرار بالغة في أواخر القرن الثامن عشر أثناء الحملة الفرنسية بقيادة نابليون بونابارت.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مدير شؤن الفرنكفونية في وزارة الخارجية المصرية : فرع جديد لجامعة سنجور ببرج العرب

معلومات الكاتب

 
Get new posts by email: