الارشيف / اخبار اسكندرية

محافظ الإسكندرية: تطوير الكورنيش من سبورتنج و حتى الشاطبى

كتبت _ عزة أبوهديمة

أكد  الدكتور محمد سلطان محافظ الإسكندرية، أنه جارى تطوير الكورنيش من منطقة سبورتنج و حتى الشاطبى والتى تقدر بطول كيلو ونصف تقريباً، حيث  من المقرر أن يتم تطويرها و عمل ممشى مخصص للممارسة الرياضة بها وليكون متنفس طبيعى لأهالى المدينة ،وذلك كما تم فى ممشى الرياضى بالمندرة، جاء ذلك خلال تفقد محافظ الاسكندرية يرافقه اللواء أحمد العزازى رئيس الشعبة الهندسية بالمنطقة الشمالية العسكرية عصر اليوم، طريق الكورنيش  بحضور اللواء هشام شادى سكرتير عام المحافظة و اللواء أحمد بسيونى سكرتير عام مساعد المحافظة.

و أكد سلطان فى بيان صادر اليوم، على ترميم الأجزاء المتهالكة والخربة بالممشى الرياضى بالكورنيش من منطقة سبورتنج وحتى الشاطبى وإظهار الكورنيش بالشكل اللائق بوجهه مدينة سياحية كبيرة كالاسكندرية، لافتا إلى ضرورة مراعاة وضع اللافتات الإعلانية بالشكل الذى لا يحجب الرؤية وعمل الممشى الرياضى بألوان مميزة لكى يتم تحديده و تخصيصه لممارسة الرياضة والدراجات فقط، و مراعاة أماكن استراحة المارة، مؤكدا على ضرورة إزالة كافة معيقات المارة على الكورنيش و منع أى تعدى من أصحاب المقاهى واستثمار المطاعم بشكل يخدم الأهالى ولا يعيق المارة.

ووجه سلطان الشكر للشعبة الهندسية بالمنطقة الشمالية العسكرية على تعاونهم و تفانيهم فى إقامة مشروعات خدمية تعمل على تدعيم وتطوير المدينة و خدمة أهاليها بالشكل الذى يعيد للاسكندرية مكانتها التى تستحقها ويجعلها فى مصاف المدن السياحية العالمية.

كما تفقد الدكتور محمد سلطان محافظ الإسكندرية، واللواء أحمد العزازى رئيس الشعبة الهندسية بالمنطقة الشمالية العسكرية اليوم، مشروع "بشائر الخير ٢"، للوقوف على آخر المستجدات ومتابعة سير الأعمال بالمشروع تمهيدا لافتتاحه فى شهر يوليو القادم، يأتى هذا فى إطار خطة الدولة لتطوير المناطق العشوائية ودعم الأسر الأولى بالرعاية وتنفيذا لتوجيهات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية "حياة كريمة للمواطن المصرى"، وذلك بحضور اللواء هشام شادى سكرتير عام المحافظة و اللواء أحمد بسيونى سكرتير عام مساعد المحافظة.

وأكد المحافظ أن العمل بالمدينة يسير على قدم وساق وبأقصى جهد ممكن من كافة الجهات المشاركة بالمشروع للانتهاء منه فى الوقت المحدد، حيث تم توسعة مزلقان السكة الحديد وجعلة مسارين كما تم الانتهاء من طبقة الاسفلت الأساسية، وتركيب أعمدة الإنارة كما يتم حاليا إقامة مجمع تجارى لتوفير السلع الأساسية للمواطنين بأسعار مناسبة، علاوة على أن المحافظة تعكف على إنهاء كافة مشروعات تطوير المناطق العشوائية والغير مخططة بها، وإقامة عقارات سكنية بديلة تليق بمواطنيها .

وأوضح المحافظ أن مشروع مدينة "بشائر الخير ٢ " ، هو المرحلة الثانية لاستكمال مشروع التطوير الحضارى لمنطقة غيط العنب ، والذى شملت فيه المرحلة الأولى ١٦٣٢ وحدة سكنية ، وتستهدف  المرحلة الثانية إنشاء ١٨ بلوك وعمارة فردية ، بإجمالى ٣٧ عمارة ، تشمل ١٨٧٠ وحدة سكنية ، علاوة على العديد من الخدمات الأخرى والمحال والمولات التجارية بالدورين الأرضى والأول ، مشيرا إلى أنه يتم حاليا تجهيز الوحدات السكنية التى تم الإنهاء منها وتزويدها بالأثاث وجميع الأجهزة اللازمة .

وأثنى المحافظ على الدور المتميز للمنطقة الشمالية العسكرية فى انجاز مشروع بشاير الخير بمراحله الثلاثة والتنسيق بين جميع الجهات والمتابعة المستمرة، بالإضافة إلى مساهمة وتبرعات رجال الأعمال والمجتمع المدنى بجميع المبالغ اللازمة لإنجاز هذا العمل العظيم دون تحمل ميزانية الدولة أية أعباء، ليصبح هذا المشروع مثال لتكاتف الجهود المصرية، والتعاون بين جميع أجهزة الدولة ومؤسساتها لخدمة أهالينا.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

Get new posts by email: