محافظ الإسكندرية يلتقي تجار حلقة السمك بالأنفوشي

محافظ الإسكندرية يلتقي تجار حلقة السمك بالأنفوشي
محافظ الإسكندرية يلتقي تجار حلقة السمك بالأنفوشي


ردا على شائعة ترحيل تجار حلقة السمك بالأنفوشي، التقى اللواء محمد الشريف، محافظ الإسكندرية، الأربعاء، عدد من تجار السمك بمقر الحلقة بحي الجمرك، لإطلاعهم على مشروع تطوير الحلقة المقرر تنفيذه والاستماع إلى استفساراتهم واقتراحاتهم، في إطار خطة المحافظة لتطوير وإنشاء حلقة سمك على أعلى مستوى يليق بعروس البحر الأبيض المتوسط وفي ضوء توجيهات الدولة.

وقال الشريف إنه منذ سنة تم إطلاق إشارة بدء دراسة تطوير حلقة السمك وإعادة تطويرها بالمستوى اللائق بمدينة الإسكندرية، وذلك في ضوء الدعم الكامل من الدكتور مصطفي مدبولي، رئيس مجلس الوزراء.

وأوضح المحافظ أن التكلفة المبدئية لمشروع تطوير الحلقة تبلغ ٢٣٠ مليون جنيه، مشيراً إلى أنه سيتم البدء في تطوير الحلقة الحالية ثم التوسع فيما بعد، لافتاً أنه سيتم مراعاة جميع التجار بالحلقة من أصغر تاجر وحتي أكبر تاجر.

ونفي المحافظ الشائعات المتداولة بشأن ترحيل تجار حلقة السمك من مكانهم الاصلي، مؤكداً لتجار الحلقة أنه حرص على التواجد بينهم اليوم والاستماع إلى مطالبهم قائلاً :«أي حاجة هيحتاجها التجار في الحلقة الجديدة هيتم تلبيتها وفقاً للتصاميم الهندسية الصحيحة والتي يعكف على وضعها متخصصون».

وأضاف المحافظ أن حلقة السمك التي تم إنشائها منذ عام ١٨٣٤، وتعد من أهم الأسواق التجارية للأسماك في نطاق الوجه البحري، مشيراً إلى أن الوضع الحالي للحلقة الذي يعاني من تدهور البنية التحتية وسوء توزيع الأنشطة لا يتناسب مع مكانة الحلقة التراثية والتاريخية لذا كانت المحافظة بكافة أجهزتها حريصة على تطوير الحلقة بشكل يضاهي الأسواق الأوروبية.

من جانبهم؛ أعرب تجار حلقة السمك عن سعادتهم باهتمام محافظ الإسكندرية بالاجتماع معهم وإطلاعهم على مشروع تطوير الحلقة، وقدموا له الشكر والتقدير على حرصه على إشراكهم في مشروع التطوير وأخذ مقترحاتهم واحتياجاتهم بعين الاعتبار.

وخلال اللقاء؛ استعرض المهندس محمد شوشة المهندس الاستشاري عن المشروع، الوضع الحالي للحلقة والوضع المستقبلي لها، والمكاسب التي ستعود على تطوير الحلقة، حيث أشار إلى أن الحلقة الجديدة ستكون ثلاث أضعاف الحلقة القديمة وتضم كل الخدمات كما ستضم مجموعة من المحال والمطاعم التي تخدم الحلقة، كذلك تم وضع حل جذري للقضاء على مشكلة الرائحة، بالإضافة إلى إنشاء مخازن وثلاجات وموقف للسيارات وغيرها من أعمال التطوير.

جاء ذلك بحضور الدكتورة جاكلين عازر نائب المحافظ، والأستاذ أحمد الوكيل رئيس الغرفة التجارية بالإسكندرية، والنائب الصافي عبدالعال الصغير عضو مجلس النواب، والمهندس سامح الشيمي عضو مجلس الشيوخ، واللواء حسام الشيخ رئيس حي الجمرك، والمهندسين الاستشاريين للمشروع.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى ضمن «حياة كريمة» توزيع نتاج جوائز مبادرة «مهنتك مستقبلك»

معلومات الكاتب

 
Get new posts by email: