الارشيف / ثقافة وفن

" عرايس البحر " 5 فتيات يجسدن قمع المرأة و يتمردن بالغناء

 

شهدت خشبة مسرح ثقافة الأنفوشى بالإسكندرية العرض المسرحى الغنائى كامل العدد " عرايس البحر " من إنتاج الهيئة العامة لقصور الثقافة . 
وقالت مديرة قصر الأنفوشى الفنانة " أمانى على عوض "، أن العرض نسائي يتناول القصة الدرامية من منظور غنائى ، مأخوذ عن النص الأسبانى "بيت برناردا ألبا" للشاعر فيدريكو جارثيا لوركا.
وتابعت : ويتناول "عرايس البحر" فكرة القمع والإستبداد التي تتعرض لها المرأة ، و يجسد ذلك أسرة مكونة من 5 فتيات يتعرضن للكبت من الأم بعد وفاة الأب و إصرارها أن يكون مدة الحداد 8 سنوات و تحبسهم فى المنزل كالسجينات و يتمردن فى النهاية ضد هذا القمع .
وأشارت الفنانة " اماني علي عوض " أن العرض مميز فى موسيقاه التى إستخدم فيها الموسيقار الدكتور محمد حسنى البيانو لايف ، و التى تمتزج مع أصوات الفتيات اللاتى يؤدين الغناء لأول مرة ترافقهم مطربة الأوبرا دعاء رجب ، كما قال مخرج العرض محمد الزينى الذى نوه أن الفتيات هن نتاج ورشة و إختارات بين أكثر من 100 فتاة.
وقال أستاذ المسرح بكلية الآداب جامعة الإسكندرية الدكتور حسن سلام ، أن  المخرج حرص على تواجد كل فتاة داخل حجرة حوائطها ستائر شفافة دلالة على كشف كل منهن ببواطن أختها فلا أسرار فى تلك البيت فكل فتاة مطلعة علي ما بداخل ضمائر إخواتها ، و أن العرض عبر بقوة عن معني النص الروسى ، متابعا أن تمرد الفتيات على القيود السلطوية يؤكد في النهاية القانون الطبيعي " الكبت يولد الإنفجار".
" عرايس البحر " من بطولة سامية جمال، فاطمة درويش، منة ماهر، مريم علي، دعاء رجب، ياسمين سليمان، مونيكا فايق - مريم طه، مارينا عاطف، سعاد محمد، دينا عبد الغني، ميرنا محمد، لوچين سامح، فريدة أشرف، ماهينور، دراماتورج وأشعار وسينوجرافيا أسامة الهواري، إضاءة إبراهيم الفرن، فيديو مابنج وفوتوجرافيا مؤمن يوسف، موسيقى وألحان الدكتور محمد حسني، تنفيذ أعمال النحت والديكور محمود درويش، تنفيذ الملابس مريم طه، تنفيذ موسيقي وتدريب أصوات محمد خالد، استعراضات محمد ميزو، مخرج مساعد عمر أشرف، مخرج منفذ إسلام مخيمر، وإخراج محمد الزيني.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا