أفتتاح مسرح "لسيه الحرية" بحضور وزيرة الثقافة ومحافظ الإسكندرية

أفتتاح مسرح "لسيه الحرية" بحضور وزيرة الثقافة ومحافظ الإسكندرية
أفتتاح مسرح "لسيه الحرية" بحضور وزيرة الثقافة ومحافظ الإسكندرية

افتتح محافظ الإسكندرية " محمد الشريف"والدكتورة" إيناس عبد الدايم "وزيرة الثقافة، امس مسرح ليسيه الحرية، وذلك عقب تطويره وإعادة تأهيله والإنتهاء من عمليات الإحلال والتجديد الخاصة بتطويره وفق أحدث النظم.

 
وفي كلمته؛ رحب المحافظ بجميع الحضور، وقدم التهنئة بمناسبة إعادة افتتاح مسرح الليسيه بعد تطويره وتجديده، لافتاً إلى أنه يعد من أهم المسارح التراثية بعروس البحر الأبيض المتوسط، والذي شهد العديد من العروض الهامة في تاريخ فن المسرح.

 
 
وأوضح الشريف أن الإسكندرية تعد من أقدم مدن العالم، وفضلا عن كونها العاصمة الثانية لمصر، فهي مدينة ثقافية تضم بين طياتها الكثير من المؤسسات الفنية والثقافية التي يحرص جميع محبيها على زيارتها ومشاهدة العروض الفنية بها.

وأضاف أن المسرح يحتل مرتبة مهمةً في حياة الشعوب على مر العصور، وفي كل الحضارات كان المسرح حاضرًا كمرآة تعكس ملامح المجتمع، وبصفته شكلاً من أشكال التعبير الثقافي. كما تأتي أهمية المسرح في تشكيل الوعي والفكر لدى المتلقي، رافعًا مستويات الوعي في كثيرٍ من الأمور والموضوعات المختلفة التي تشغل المجتمع.

 
حضر الإفتتاح؛ الدكتورة جاكلين عازر نائب المحافظ، والفنان خالد جلال رئيس قطاع الإنتاج الثقافى، وإسماعيل مختار رئيس البيت الفنى للمسرح، والأستاذ محمد سعد مدير عام الهيئة الإقليمية لتنشيط السياحة، وعدد من قيادات وزارة الثقافة.

 
 
وخلال الافتتاح؛ تم تكريم مجموعة من الرموز الثقافية والفنية المصرية لعطاءاتهم البناءة، وتكريم العديد من المشاركين في تنفيذ عروض المبادرة المسرحية، بالإضافة إلى تكريمات البيت الفني للمسرح.
وتضمنت الفعاليات؛ عرضا لفيديو قصير يتناول مراحل المسرح قبل وبعد وأثناء عمليات التأهيل، بالإضافة إلى عرض مسرحية (خارج المجموع) والتي تتناول مشكلة التنمر وتأتي ضمن عروض مبادرة "المؤلف مصري".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى وسيم السيسي في إستضافة روتاري سبورتنج الإسكندرية وندوة عن الحب وتاثيره على الحضارات

 
Get new posts by email: