ختام مهرجان مسرح بلا انتاج

ختام مهرجان مسرح بلا انتاج
ختام مهرجان مسرح بلا انتاج

شهد المسرح الكبير بقصر ثقافة الأنفوشى بالإسكندرية فعاليات الحفل الختامي للدورة الحادية عشر من مهرجان مسرح بلا إنتاج الدولي، بحضور اللواء محمد الشريف، محافظ الإسكندرية، نقيب الممثلين ، وأ. د. أشرف زكي، الذي تحمل هذه الدورة اسمه،و الفنان إبراهيم الفرن رئيس المهرجان، والفنان أحمد سمير مدير المهرجان.

 

بدأ الحفل الختامي بفقرة غنائية راقصة تضمنت فنون التنورة والربابة والدفوف والمزمار، ثم عرض الفيديو كليب الخاص بالمهرجان، كلمات وألحان محمد مصطفى رجب، إخراج محمد فاضل.

 

من جانبه وجه أحمد درويش، رئيس إقليم غرب ووسط الدلتا الثقافي، الشكر لكل من شارك بالمهرجان، خاصة الوفود العربية والأجنبية التى حرصت على المشاركة رغم الظروف والإجراءات الاحترازية التى يمر بها العالم بسبب انتشار فيروس كورونا، وأكد أن المهرجان نتاجًا مشرفًا لمجهودات شباب الإسكندرية المتطوعين.

بينما عبر الفنان أحمد سمير، مدير المهرجان، عن سعادته بتلك الدورة الاستثنائية التى يديرها للمرة الأولى، والتى حملت اسم الفنان أشرف زكى، والتى لاقت بالفعل نجاحًا كبيرًا إعلاميًا وجماهيريًا.

 

وأعلن إبراهيم الفرن، رئيس المهرجان، أن اختيار الفنان أشرف زكى للتكريم جاء تقديرا لدوره الإنسانى والفنى، وجهوده المستمرة في حل أى مشكلات تخص الفنانين المصريين، كما أكد أن نجاح تلك الدورة تم بجهود المتطوعين، وتضمنت عدة فعاليات جديدة.

 

كما شهد الحفل الختامي تكريم الفنان أشرف زكى، نقيب الممثلين، بالحفل الختامي للدورة الحادية عشر من مهرجان مسرح بلا إنتاج الدولي، تقديرا لدوره الإنسانى والفنى في خدمة الفن المصري.

تضمن التكريم حضور خاص للفنان أحمد سلامة، ثم عرض فيلم عن الفنان أشرف زكى، من إعداد الكاتبة الصحفية مى سكرية.

 

وقدم المهرجان تكريماً خاصاً لمحافظ الإسكندرية اللواء محمد الشريف، الذى أكد على فخره بالجهود السكندرية الشابة التي ساهمت في نجاح دورة المهرجان وخروجها على أكمل وجه، كما عبر عن سعادته باستمرار ريادة محافظة الإسكندرية في رفع راية الفن المصري.

وبعد ذلك أعلنت لجنة تحكيم الدورة الحادية عشر من مهرجان “مسرح بلا إنتاج الدولي” عن إعلان جوائز تلك الدورة المكونة من ميداليات وشهادات تقدير للحاصلين على الجوائز.

تكونت لجنة تحكيم المهرجان من أ. د. هاني أبو الحسن، الفنان حمزة العيلي، الفنان فتاح ديوري من ألمانيا، السينوغراف أنيس الطلعوش من تونس، الفنان إبراهيم القحومي من الإمارات، مقرر لجنة التحكيم الفنانة سارة فؤاد.

وجاءت الجوائز على النحو التالي:

جائزة الحلول الخلاقة، حصل على المركز الأول العرض المصري “الشاهد”، وحصل على المركز الثاني العرض الإسبانى "المهرجون"، وهى الجائزة المختصة التى تؤكد التطبيق العملي لفلسفة "بلا إنتاج".

جائزة أفضل عرض مسرحي، حصل على المركز الأول العرض العماني “مدق الحناء”، وحصل على المركز الثاني العرض المصرى 'المتجول".

جائزة أفضل تأليف نص مسرحي، مركز أول وحصل عليها الأردني إياد الريمونى عن عرض "ليلة الأنحوتة"، وحصل على المركز الثاني المصرى إيهاب جابر عن عرض "الشاهد".

جائزة أفضل مخرج، مركز أول وحصل عليها العماني يوسف البلوشي عن عرض "مدق الحناء"، وحصل على المركز الثاني المصرى إيهاب جابر عن عرض "الشاهد".

جائزة أفضل ممثل دور أول، وحصل على المركز الأول محمد الطيطى عن العرض الفلسطيني “شرشوح”، وحصل على المركز الثانى المصرى أحمد عسكر عن عرض "الشاهد".

جائزة أفضل ممثل دور ثان، حصل على المركز الأول المصرى عبد الرحمن محمد عن عرض “المتجول”، وحصل على المركز الثانى العمانى الصلت السيابي عن عرض "مدق الحناء".

جائزة أفضل ممثلة دور أول، حصلت على المركز الأول الإسبانية إليزابيث كيفيدو عن عرض "المهرجون"، وحصلت على المركز الثانى المصرية لقاء الصيرفي عن عرض "المتجول".

 

جائزة أفضل ممثلة دور ثان، وحصلت على المركز الأول المصرية جنا صلاح عن عرض "الوردة والتاج"، وحصلت على المركز الثاني الإسبانية سيلا كوند عن عرض "المهرجون".

 

جائزة أفضل ملابس مركز أول حصل عليها العمانى طارق كوفان عن عرض"مدق الحناء'، بينما حصلت على المركز الثاني المصرية أميرة صابر عن عرض "المتجول".

جائزة أفضل مكياج مركز أول وحصلت عليها السعودية فاطمة الجشي عن عرض "رقصة الموت"، وحصل على المركز الثاني لمياء عن العرض المصرى “الوردة والتاج”.

جائزة أفضل موسيقى مركز أول حصل عليها ماتيا روسو عن العرض الإسبانى "المهرجون"، وحصل على المركز الثاني العمانى يوسف الحارثي عن عرض “مدق الحناء”.

جائزة أفضل إضاءة مركز أول حصل إيريك روبو عن العرض الإسبانى "المهرجون"، بينما حصل على المركز الثاني محمد جميل عن عرض "رقصة الموت".

جائزة أفضل ديكور مركز أول حصلت عليها المصرية دنيا عزيز عن عرض "الشاهد"، وحصلت على المركز الثانى المصرية يمنى النشار عن عرض "المتجول".

جائزة أفضل تصميم رقصات مركز أول حصل عليها العرض السعودى “رقصة الموت”، وحصل على المركز الثاني العرض المصرى “المتجول”.

جائزة لجنة التحكيم الخاصة ومنحت للعرض الفلسطيني "شرشوح".

كما منحت لجنة التحكيم مجموعة من شهادات التميز والتى منحت للمصرية نغم صالح، الإسبانية أرديانا دلفيتار، الليبي أيمن نحول، المصري عبد الباري سعد، المصرى محمود بكر.

 

الجدير بالذكر أن المهرجان أقيم تحت رعاية الدكتورة إيناس عبد الدايم وزير الثقافة، وبدعم لوجيستي من الهيئة العامة لقصور الثقافة، برئاسة الفنان هشام عطوة، والبيت الفني للمسرح، برئاسة الفنان إسماعيل مختار، التابع لقطاع شؤون الإنتاج الثقافي برئاسة الفنان خالد جلال، ومكتبة الإسكندرية التي يرأسها د. مصطفى الفقي، وقطاع العلاقات الثقافية الخارجية برئاسة أ. صبري سعيد، وهيئة تنشيط السياحة بالإسكندرية برئاسة محمد سعد، وشركة الاتحاد العربي برئاسة محمد الجهادي، مدير عام فندق جراند بلازا سموحة أ. محمد سعدي، ورئيس الهيئة الدولية للمسرح المهندس محمد سيف الأفخم، ورئيس مؤسسة فنانين مصريين الفنان عمرو قابيل، واستوديو zest للفنان صاموئيل تانيوس، و rock sound للفنان عصام روك، ورئيس جمعية فكرة موهوب للفنانة نهى محمد، وشركة ألفا أوميجا ليموزين للأستاذ ايميل سليمان.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى سمية الخشاب ومها أحمد لا يمثلون الإسكندرية: إنتقادات لاذعة لحفل العيد القومي للإسكندرية

 
Get new posts by email: