الارشيف / ثقافة وفن

مكتبة الإسكندرية تشارك في ورشة عمل «المكتبات الخضراء»


شاركت مكتبة الإسكندرية في ورشة عمل «المكتبات الخضراء» التي نظمها معهد جوته الألماني بالقاهرة، وشارك فيها مجموعة من الخبراء من مكتبة الإسكندرية وكلية الآداب بجامعة القاهرة ومكتبة مصر العامة والهيئة العامة لدار الكتب والوثائق القومية، بالإضافة إلى جمعية الرعاية المتكاملة المركزية ومركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار ومعهد جوتة الألماني (فرع الإسكندرية) ومدرسة نرمين إسماعيل ومكتبة خالد بن الوليد.

وقد تم تسليط الضوء على مفهوم المكتبات الخضراء وكيفية تطبيقه، من أجل تقليل الممارسات السلبية التي ترفع نسب التلوث وتضر بالطبيعة، وأهمية نشر الوعي في المجتمع بأهمية الحفاظ على البيئة واستدامتها.

وشارك الخبراء من الاتحاد الدولي لجمعيات ومؤسسات المكتبات بجلسة عن أبرز الأنشطة والتطبيقات في هذا المجال، وقدموا أمثلة لبعض الممارسات الناجحة في ألمانيا، كما شاركت مكتبة الإسكندرية بتجربتها في هذا الأمر.

تناولت الورشة أمثلة لأنشطة المكتبة الخضراء مثل التحول الرقمي الذي يوفر من استخدام الورق وكذلك جمع الورق والبلاستيك لإعادة تدويره، وأيضًا استخدام الطاقة الشمسية والأجهزة التي تغلق ذاتيا فور الانتهاء من استخدامها والاعتماد على الإضاءة الطبيعية لتوفير الكهرباء.

وتتسق تلك الورشة مع الهدف الخامس من أجندة التنمية المستدامة (رؤية مصر ٢٠٣٠) وهو (الاستدامة البيئية: نظام بيئي متكامل ومستدام)، حيث يسعى إلى الحفاظ على التنمية والبيئة معًا من خلال الاستخدام الرشيد للموارد بما يحفظ حقوق الأجيال القادمة في مستقبل أكثر أمنًا.

وبناءً على توصيات ورشة العمل للتحول إلى مكتبات خضراء تم الاتفاق بين كافة المؤسسات المشاركة بتفعيلها لتصبح مبادرة فعلية يتم من خلالها التطبيق العملي بها، بالإضافة إلى أنشطة مختلفة وحملات للتوعية المجتمعية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا

Get new posts by email: